كيف أخفقت كايت ميدلتون بأناقتها؟

بدا الفستان شبيه بفساتين النساء القرويات

بدا الفستان شبيه بفساتين النساء القرويات

ننصح الدوقة بأن تعود لاطلالتها الناعمة والراقية

ننصح الدوقة بأن تعود لاطلالتها الناعمة والراقية

 الكثير من الألوان اجمتعت في هذا الفستان، كما أن قصة الكشاكش من الأسفل جعلت اللوك يبدو مبهرجاً

الكثير من الألوان اجمتعت في هذا الفستان، كما أن قصة الكشاكش من الأسفل جعلت اللوك يبدو مبهرجاً

الفستان لا يناسب موقع كايت الاجتماعي كونها دوقة كامبربديج

الفستان لا يناسب موقع كايت الاجتماعي كونها دوقة كامبربديج

اختارت دوقة كامبريدج أقراط ماسية ناعمة مع اطلالتها

اختارت دوقة كامبريدج أقراط ماسية ناعمة مع اطلالتها

التعريقات على قماش الفستان كان مبالغ بها

التعريقات على قماش الفستان كان مبالغ بها

أحسنت اختيار الاكسسوارات مع الفستان

أحسنت اختيار الاكسسوارات مع الفستان

منذ أن أصبحت Kate Middleton دوقة كامبريدج وجميعنا نترقب اطلالاتها عن كثب لنرى خياراتها وذوقها في الموضة، وجميعنا بتنا نعلم أنها تمتلك ذوقا كلاسيكيا لا يخلو من العصرية المطلوبة، كما أنها تميل للبساطة ولا تحب البهرجة والملابس المبالغ بها. وبالمجمل تعتبر الدوقة من أكثر النساء أناقة حول العالم لكن كل انسان معرض للخطأ ويوم أمس أخفقت الدوقة في تحقيق معادلة الأناقة!  
 
حيث رأيناها في حفل Black Tie Gala Dinner وقد اختارت فستانا ملونا وقماشه مطبع بالكامل برسومات الورود حمل توقيع Erdem. وقد كان هناك عدد من الأخطاء التي ارتكبتها في هذه الاطلالة، وأولها أن قماش الفستان بدا ثقيلاً مع طبعات الورود ولو تخيلناه نفسه لكن مع قماش الشيفون مثلاً لكان بدا أجمل كثيراً بالتأكيد.
 
كما أن تصمميه لا يحتوي على أي تفصيل ابداعي، بل على العكس فان الطبقة السفلية التي تشبه الكشكش جعلته يبدو كفساتين النساء القرويات، مجدداً لو كان ضيقاً أو له قصة ذيل السمكة لكان بدا أجمل حتماً.
 
لكن بهذه الطريقة وللأسف بدا وكأنه قماش مفروشات فصّل منه فستان. 
 
علينا الاعتراف أنها أحسنت اختيار الاكسسوارات فحقيبة اليد ناعمة، واكتفاؤها بأقراط وسوار ماسي عدلا اللوك قليلاً. 
 
نتمنى من  Kate Middleton أن تعود للفساتين الناعمة وللألوان الزاهية كما للأقمشة المرهفة التي تناسبها كثيراً، وتليق بمكانتها كدوقة.