بدعم من معرض منتجون: الأمهات في السعودية يتفوقن على بناتهن في تصميم الأزياء!

من أزياء بقشة

من أزياء بقشة

من أزياء السيدة الجوهرة

من أزياء السيدة الجوهرة

من أزياء حنان

من أزياء حنان

من أعمال الجوهرة

من أعمال الجوهرة

من تصاميم الجوهرة

من تصاميم الجوهرة

اللمسات البسيطة من بقشة تعطيها جمالها الخاص

اللمسات البسيطة من بقشة تعطيها جمالها الخاص

الفساتين التراثية أكثر مايميز حساب بقشة

الفساتين التراثية أكثر مايميز حساب بقشة

الجوهرة تنسق الألوان وفق ذوق عميلاتها

الجوهرة تنسق الألوان وفق ذوق عميلاتها

الجوهرة تجمع بين التراث والأناقة

الجوهرة تجمع بين التراث والأناقة

الجوهرة جمعت بين العصرية والتراث

الجوهرة جمعت بين العصرية والتراث

العباءات الخاصة بالسهرات من تصميم الجوهرة

العباءات الخاصة بالسهرات من تصميم الجوهرة

الفتيات الصغيرات يرتدين الأزياء الشعبية

الفتيات الصغيرات يرتدين الأزياء الشعبية

أزياء بقشة التراثية بروح عصرية

أزياء بقشة التراثية بروح عصرية

عادة ما تدعم الأم إبنتها الهواية في تصميم الأزياء إلا أن هناك الكثيرات من الفتيات كسرن القاعدة وكن هن الداعمات لوالداتهن في تصميم الأزياء وتسويقها ومساعدة والدتهن في تصميم كل ماهو جديد بإتقان يجمع بين القديم والجديد 
 
السيدة الجوهرة عبدالعزيز درست تصميم الأزياء في "معهد الخياطة" ثم تركته وتفرغت لحياتها وزوجها وأبنائها. وبعد مرور السنوات عاد لها الحنين للتصميم وساعدتها بذلك بناتها الآتي يشاركن بآرائهن في التصاميم لتقوم السيدة الجوهرة بتنفيذها. كانت بدايتها في تصميم الملابس لأحفادها ثم بعد لك قامت بتوسيع ملابسها من الأطفال لملابس الكبار وتوفر بذلك الخامات وتنفيذها ثم إرسالها لعميلاتها. وزادت نسبة عميلاتها منذ مشاركتها في موقع التواصل الإجتماعي الإنستقرام والذي يتابعها فيه أكثر من ٤ الآف متابع jojo_design1. 
 
أما السيدة حنان الشاوي فتتشارك مع أختها وإبنتها في تصميم الأزياء وهي التي درست التصميم والخياطة ولكنها لم تمارسها إلا بعد تقاعدها مع أختها لتنشئ حسابها الخاص بالملابس الشعبية مطلقة عليه إسم بقشة والذي يتابعها عبر حسابها في الإنستغرام bo8shah أكثر من 3 الآف متابعة تعرض من خلالها تصاميمها الشعبية التي تخيطها بنفسها بمساعدة أختها وإبنتها.
 
وأخيراً كانت لوفاء الشاوي قصة مع تصاميم فساتين الأعراس والتي جعلتها تدخل هذا المجال وتقوم بتصميم فساتين الأفراح بمعاونة إبنتها التي كانت سبب في دخول والدتها هذا المجال فقبل سنوات تزوجت إبنة وفاء ووجدت أن فساتين الأعراس تحتاج لكثير من التعديل والتصميم من دون صعوبة خصوصا وأن أكثر الفساتين الراقية تحتاج إلى متمكن في عالم الخياطة لإتقانها لتقرر وفاء بعد ذلك إنشاء مشروعها الخاص بتصميم فساتين الأعراس وتخصيص حسابها على الانستغرام lereve11 لهذا الغرض ليتابعها الآن أكثر من 22 ألف متابعة تساعدهم وفاء في إختيار فساتين الأعراس التي تتوافق مع ذائقتهم وأجسادهم. 
 
يذكر أن مثل هذه الأعمال التجارية الخاصة بالمستثمرات من المنزل تحظى بدعم من معرض منتجون في الرياض و الذي يرعاه عدد من الجهات الحكومية والخاصة.