مهرجان فاشن فورورد ميدل إيست يجتذب أقطاب صناعة الأزياء العالمية

من تصميمات ZAYAN

من تصميمات ZAYAN

من تصميم راني زاخم

من تصميم راني زاخم

Illustration of Catwalk Finale

Illustration of Catwalk Finale

يشكل مهرجان "فاشن فورورد ميدل إيست" الذي تنطلق دورته الأولى في وقت لاحق من هذا الشهر أهمَّ حدث مُرتقب في صناعة الأزياء بالمنطقة، لاسيَّما بعد إعلان أقطاب صناعة الأزياء العالمية ونخبة من أشهر كليات ومعاهد علوم الأزياء العريقة في العالم وحشد من الصحافيِّين العالميين المتخصِّصين ومشاهير المصمِّمين دعمهم له عبر مشاركتهم الفاعلة والمُوسَّعَة في الجلسات الحوارية والنقاشية وورش العمل المختلفة المنضوية تحت مِظلَّة المهرجان الذي يُقام خلال الفترة بين 29-26 أبريل 2013 بمدينة جميرا - دبي. إلى جانبِ ثمانية عشر عرض أزياء لمشاهير المصمِّمين وعدد من المصمِّمين الواعدين بمنطقة الشرق الأوسط، سينضمُّ قياديون وأكاديميون يمثلون "أكاديمية دومس" (DA)، أكاديمية الدراسات العُليا في علوم التصميم والأزياء بمدينة ميلان الإيطالية؛ و"كلية لندن للأزياء" (LCF)؛ و"معهد الأزياء للتقنية" (FIT) بنيويورك؛ و"مجلس مُصمِّمي الأزياء في أميركا" (CFDA) إلى حشدٍ من كبار ومشاهير المصمِّمين والصحافيِّين والمحرِّرين والمشترين في جلسات حوارية ونقاشية موسَّعة وثرية تتطرَّق إلى نطاق عريض من القضايا وثيقة الصلة بصناعة الأزياء الإقليمية والعالمية، مثل تطوير وإدارة العلامات التجارية للأزياء، وتحقيق النجاح في قطاع الأزياء ذي التنافسية المتصاعدة. وباستطاعة المهتمين والمعنيِّين بصناعة الأزياء حضور كافة الجلسات شرط التسجيل المُسبق لمحدودية المقاعد المتاحة باتباع الوصلة التالية: www.fashionforward.ae. وقال بونج جويريرو، الرئيس التنفيذي والمدير الإبداعي لمهرجان "فاشن فورورد – ميدل إيست": "البرنامج الموسَّع المرافق لمهرجان فاشن فورورد يَجْمَع ممثلين عن أشهر معاهد وكليات تصميم الأزياء في العالم، حيث سيطرحون آراءهم ورؤاهم لقطاع صناعة الأزياء بمنطقة الشرق الأوسط وسُبُل العبور به نحو مكانته العالمية المستحقة. وبرأينا، ستسهم الجلسات الحوارية والنقاشية المعمَّقة والموسَّعَة بمشاركة نخبة من أعلام صناعة الأزياء العالمية في تعزيز زخم صناعة الأزياء الشرق أوسطية، ويسرُّنا أن تكون لمهرجان فاشن فورورد، في أولى دوراته، بصمته الكبيرة والمؤثِّرة على هذا الصعيد". وستقوم السيدة مي بدر رئيسة تحرير "هي" بتقديم محاضرة بشأن الدور الكبير والكثير لوسائل الإعلام العربية في دعم زخم صناعة الأزياء.