مهرجان السينما الخليجية يحل ضيفاً على الكويت

 المهندس علي اليوحه الامين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآدا

المهندس علي اليوحه الامين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآدا

  إعداد: نبال الجندي تستضيف دولة الكويت عبر المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب" المهرجان السينمائي الثاني" لدول مجلس التعاون الخليجي الذي سيقام بين 5 و11 مايو 2013. وتعتبر إقامة هذا المهرجان استجابة لما نصت عليه الإستراتيجية الثقافية الخليجية من رؤى وأهداف تسعى دول مجلس التعاون الخليجي إلى تحقيقها. وهي تحقق الدعم لمسيرة الفن السابع في منطقة الخليج، وتشجّع الرواد والشباب المبدعين على بذل المزيد من العطاء، وإلى إبراز نتاجاتهم وتجاربهم السينمائية. وهو أحد البرامج الثقافية المشتركة لدول الخليج العربية، ويقام بالتناوب والتنسيق مع الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية. ويجدر الذكر أن الدورة الأولى عقدت عام 2012 في الدوحة - قطر. وحصرت إدارة المهرجان مشاركة كل بلد من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بـ 4 أفلام بمعدل فيلم واحد في كل قسم من أقسام المسابقات وهي: الأفلام الروائية الطويلة، الأفلام الروائية القصيرة، الأفلام الوثائقية الطويلة وأخيرا الأفلام الوثائقية القصيرة. ويشترط أن يكون مخرج أو منتج الفيلم من أبناء مجلس التعاون، وأن يكون تاريخ إنتاج الفيلم بعد الأول من شهر يناير 2011، وألا يكون قد فاز بإحدى جوائز المهرجان السينمائي الأول لدول الخليج العربية. كما يجب أن يكون النص أو الحوار في تلك الأفلام مترجما إلى اللغة الانكليزية. أما آخر موعد لتسلم المشاركات الكويتية فقد حدد يوم الرابع عشر من مارس الحالي، وآخر موعد لتسلم المشاركات الخليجية فقد حدد في يوم الحادي والثلاثين من الشهر الحالي. على أن تسلم الأعمال في مقر الأمانة العامة للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب.