من المسؤول عن سقوط طفلة سعودية من الدور الثاني بمركز تجاري؟!

سلم متحرك في مركز تجاري

سلم متحرك في مركز تجاري

شعار الدفاع المدني السعودي

شعار الدفاع المدني السعودي

الطفلة في المستشفى

الطفلة في المستشفى

رحلة تسوق عائلية تتحول إلى مأساة.. للأسف هذا ما حدث مع عائلة سعودية خرجت للتسوق في مركز تجاري (مول شهير) في مدينة جدة، حيث سقطت طفلتهم الصغيرة من فتحة بجوار السلم المتحرك!
 
وفي تفاصيل القصة التي أوضحها والد الطفلة المواطن بدر الغانمي، أنه خرج مع عائلته المكونة من زوجته وابنتهما لمى (6 سنوات) وابنهما فارس (3 سنوات) للتسوق من مركز تجاري في شرق جدة، وللأسف توجهت الطفلة لمى إلى السلم المتحرك، وقبل أن تصل إليه أخرجت جسدها من الفتحة لتسقط على الفور وسط ذهول الجميع.
 
وأشار والد الطفلة إلى أنه لم يتمالك حينها نفسه من هول الموقف وصراخ وبكاء والدتها وشقيقها، ونقل طفلته لمى وهي مضرجة في دمائها بسيارة أحد أصدقائه إلى مستشفى جامعة الملك عبدالعزيز حيث تم إسعافها، ولكن من المحزن أن سقوط الطفلة لمى على رأسها قد أدى إلى إصابتها بنزيف في الدماغ إضافة إلى كسر ضلعين وإصابات بالغة أخرى في جسدها، وهي الآن في حالة غيبوبة منذ أكثر من أسبوع.
 
من المسؤول عن هذا الحادث؟ 
ربما يعتقد البعض بأن شقاوة الطفلة أو إهمال الأهل هو المسبب الرئيسي لهذه الحادثة، ولكن الحقيقة أن مخالفة المركز التجاري لقواعد واشتراطات السلامة كان هو السبب الحقيقي وراء هذه الحادثة المأساوية.
 
حيث أكد والد الطفلة أن الدفاع المدني الذي باشرت فرق منه الحادثة وعاينت الموقع، حرر مخالفة لإدارة المركز التجاري وألزمها بتغطية الفتحة، وحول القضية إلى الشرطة لاستكمال الإجراءات اللازمة، وأكد أنه لن يتنازل عن حق ابنته الخاص، وطالب بمحاسبة من تسبب في ما تعرضت له.
 
وحول ذلك أوضح المتحدث الرسمي للدفاع المدني بمنطقة مكة المكرمة، العقيد سعيد بن سرحان، أن والد الطفلة تقدم ببلاغ للدفاع المدني في اليوم التالي لوقوع الحادث، ومن ثم تم التأكد ميدانيا من صحة الادعاء وتحرير مخالفة للمركز التجاري لقواعد واشتراطات السلامة، وأبان أن الدفاع المدني أرسل نتائج التحقيق في حادثة سقوط طفلة للشرطة لمتابعة الحالة بحكم التخصص.