"فوانيس مضيئة" و"عربات مجانية" لخدمة حجاج بيت الله

فوانيس مضيئة بمكة

فوانيس مضيئة بمكة

عربات بمواصفات عالمية

عربات بمواصفات عالمية

الفوانيس المضيئة في مكة

الفوانيس المضيئة في مكة

 اضاءة المشاعر المقدسة

اضاءة المشاعر المقدسة

لا تتوقف المشروعات والانجازات التي تنفذها حكومة خادم الحرمين الشريفين لخدمة ضيوف الرحمن ورعايتهم، ولا تنتهي تلك الخدمات والتسهيلات المتميزة التي تُنفذ بالمشاعر المقدسة لتيسير أداء مناسك الحج لملايين المسلمين كل عام.
 
ومن هذه الخدمات الجديدة في مناطق المشاعر المقدسة إضافة "فوانيس مضيئة"، وتأمين "عربات مجانية". 
 
"فوانيس" تضئ المشاعر المقدسة
هيأت أمانة العاصمة المقدسة ممثلة في إدارة الإنارة كافة مناطق المشاعر المقدسة بالإضاءة اللازمة في جميع مداخل ومخارج ومناطق منى وعرفات ومزدلفة بما يجعلها مشعة ومضيئة أمام ضيوف الرحمن طيلة تواجدهم على الأصعدة الطاهرة.
 
وبين مدير إدارة الإنارة بالأمانة المهندس بندر نوح، أنه تم هذا العام بدعم واهتمام من أمين العاصمة المقدسة الدكتور أسامة البار، تأهيل شبكات الإنارة في المشاعر المقدسة بالعديد من الأبراج والأعمدة والفوانيس والكشافات الجديدة، منها تركيب 35 عموداً وبرجاً و280 فانوساً على طول 3200 متر طولي في الدائري الأوسط من طريق جبل الرحمة و680 برجاً وعموداً و1680 فانوساً على طول 24 ألف متر طولي بطرق مختلفة من جسر الملك عبدالله إلى مزدلفة، علاوة على 600 فانوس على طول 4500 متر طولي بطرق مختلفة تمتد من طريق المشاة من المشعر الحرام إلى منى إلى جانب تركيب ألف كشاف بتقنية موفرة للطاقة في منى ومزدلفة.
 
علماً بأن إجمالي أطوال الطرق التي تمت إنارتها هذا العام في المشاعر المقدسة تبلغ 31700 متر طولي ينتشر على امتدادها 715 عموداً وبرج إنارة 2560  فانوساً، مع وجود فرق ميدانية لتنفيذ أعمال الصيانة والأعطال للإنارة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة على مدار الساعة.
 
"عربات" مجانية لخدمة الحجاج 
من جانب آخر أعدت إدارة العربات بالمسجد الحرام خطة متكاملة لاستقبال ضيوف الرحمن يتم من خلالها تهيئة أكثر من 12 ألف عربة مجانية و 250 عربة كهربائية ذات المواصفات والمقاييس العالمية والمعتمدة من قبل الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة وهيئة الدواء والغذاء، كمنتج طبي وتتحمل إلى وزن (250 كجم)، وبها مقصورة أيضاً لحمل شخص آخر.
 
وأوضح مصلح المحمادي مدير إدارة العربات بالمسجد الحرام، أن عدد دافعي العربات المصرح لهم بالعمل داخل المسجد الحرام يزيد عن ثلاثة آلاف شخص بالإضافة إلى خمس مئة وواحد وعشرين عربة أجرة تم إبدالها بعربات جديدة بمواصفات حديثة وخدمات طبية تتميز بسهولة الحمل والتطبيق والدخول بها في أماكن الازدحام حيث تشغل مساحة صغيرة ومحددة وتتوافق مع ما يشهده المسجد الحرام من تطور معماري وتتحمل وزن يصل إلى (200 كجم). 
 
ويُشرف على هذه الخطة أكثر من (240) مراقباً ومراقبة تم تأهيلهم للعمل من خلال عدد من البرامج التدريبية في فن التعامل مع رواد المسجد الحرام، مع وجود لجنة مخصصة للعربات غير المرخصة تعمل على معالجة هذه الظاهرة بما لا يؤثر على مستوى تقديم الخدمة.
 
كما خُصص المطاف المؤقت بدوره العلوي لذوي الاحتياجات الخاصة حيث تبلغ طاقته الاستيعابية 1700 عربة في الساعة. 
 
علماً بأنه قد تم تحديد أربعة مواقع لتسليم العربات المجانية أحدهما بالساحة الشرقية جهة المسعى ومنطقة الشبيكة تحت جسر الشبيكة الجديد والدور الأول بالصفا بالمسجد الحرام والذي خصص للعربات الكهربائية والساحة الغربية بمنطقة الوقف أمام برج وقف الحرمين الشريفين. 
 
وزارة الشؤون البلدية والقروية
يُذكر بأن وزارة الشؤون البلدية والقروية قد أعدت خطة متكاملة لحج هذا العام بمشاركة جميع أجهزتها وقطاعاتها لتقديم منظومة من الخدمات البلدية والمشاريع الضخمة التي نفذتها الوزارة في المشاعر المقدسة من أجل توفير كل سبل الراحة لحجاج بيت الله الحرام وتيسير أدائهم لمناسك هذه الفريضة.
 
وأكد وزير الشؤون البلدية والقروية، المهندس عبداللطيف بن عبدالملك آل الشيخ، جاهزية جميع قطاعات الوزارة لتنفيذ الخطة المرسومة لخدمة ضيوف الرحمن في حج هذا العام في مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة، وتوفير كامل الخدمات البلدية على مدار الساعة في مجالات النظافة العامة والإصحاح البيئي ومكافحة الآفات والرقابة على الأسواق.