سعودي يشترط على عريس إبنته تخفيض وزنه 55 كيلوغراماً!

 موعد الزفاف

موعد الزفاف

سمنة شاب سعودي

سمنة شاب سعودي

الوزن الزائد

الوزن الزائد

برزت في الآونة الأخيرة شروط غريبة وغير مألوفة لإتمام عقود الزواج في السعودية، فتارة تكون هذه الشروط الغريبة مطلوبة من قبل العروس، وتارة أخرى من قبل والدها.
 
وفي شرط جديد وغريب طالب مواطن سعودي من عريس ابنته تخفيض وزنه 55 كيلوغراماً لإتمام مراسيم الزفاف!
 
غرابة هذا الشرط لا تنحصر في أنه الشرط الأول من نوعه من قبل والد العروس، بل تكمن غرابته في أن المتعارف عليه في المجتمع السعودي حاله حال المجتمعات العربية الأخرى بأن الوزن لا يعيب الرجل، بينما قد يعيب العديد من الفتيات ويتسبب في تأخير زواجهن.  
 
تفاصيل القصة
تعود تفاصيل القصة التي حدثت في مكة المكرمة إلى أن شاباً قد تقدم قبل ثلاث سنوات لخطبة فتاة من جيرانه بالحي، غير أن أباها لاحظ وزنه الزائد، إذ يبلغ 145 كيلوغراماً، ووافق الأب على الزواج شريطة أن ينخفض وزن العريس إلى 90 كيلوغراماً، وفقاً لما أوضحه الشاب لإحدى الصحف المحلية. 
 
وعلى الرغم من أن هذا الأمر قد تسبب في تأخير الزواج لمدة ثلاث سنوات حتى الآن، في ظل إصرار الأب ورفضه إتمام زواج ابنته من خطيبها حتى يفقد الأخير 55 كيلوغراماً من وزنه، إلا أن الشاب لم يستطع خسارة أكثر من 25 كيلو فقط.
 
علماً بأن الشاب قد قام بإتباع برامج غذائية ورياضية لتخسيس وزنه، حتى انخفض فعلاً إلى 120 كيلوغراماً، غير أن والد خطيبته يرفض إتمام الزواج، ويصر على أن يفقد الـ30 كيلو المتبقية، ويربط تحديد يوم حفل الزفاف ببلوغ وزن العريس 90 كيلوغراماً.
 
شاركونا برأيكم...
هل يملك الأب الحق في فرض مثل هذا الشرط على خطيب ابنته!؟