"صحة الرياض" تحقق في رفض مستشفى إسعاف مصابين!

الطفل المصاب

الطفل المصاب

الشاب المصاب

الشاب المصاب

أصبحت مقاطع الفيديو التي يتم نشرها عبر وسائل الإعلام أو يتم تداولها عبر شبكات التواصل الاجتماعي، مرجعاً أساسياً للعديد من الجهات المسئولة ، وذريعة قوية لمحاسبة المقصرين والمخالفين للأنظمة والقوانين المعمول بها في السعودية.
 
ولقد شهدت شبكات التواصل الاجتماعي انتشار مقطع فيديو بعنوان "مستشفى المواساة يرفض إسعاف المصابين" والذي يشير إلى تقصير بعض منسوبي المستشفى في إسعاف مصابين في حادث، حيث أظهر المقطع المتداول طفل مصاب ومضرج بالدماء، وشاب يعاني من كسر في الظهر، وفقاً لما أوضحه مصور المقطع الذي ناشد وزير الصحة، مشيراً إلى أن هؤلاء أولاده المصابين في الحادث في قسم الطوارئ في مستشفى المواساة، ولم يتم إسعافهم! 
 
وعلى خلفية هذه الواقعة شكّلت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة الرياض لجنة للتحقيق.
 
وأكدت المديرية أن ذلك يأتي في إطار حرصها على متابعة جميع الشكاوى التي يتم نشرها عبر وسائل الإعلام أو تداولها عبر شبكات التواصل الاجتماعي والتأكد من جديتها والتحقيق فيها.
 
كما أكدت أن هذا يأتي في إطار معالجة أي خلل أو قصور في أداء المنشآت الصحية التابعة لها، ومحاسبة كل من يثبت تقصيره أو تقاعسه عن خدمة المرضى والمراجعين.
 
وأوضحت صحة الرياض أنه تم رفع نتائج التحقيق في الواقعة إلى الجهات المعنية لاتخاذ ما تراه مناسبا، وفق الإجراءات النظامية الخاصة بتقديم خدمات الرعاية الصحية للحالات الطارئة، موضحة أن هذه الواقعة يرجع تاريخها إلى الأول من شهر يوليو الجاري، وتم التحقيق فيها فور وقوعها.
 
ولازالت التحقيقات جارية .. وستتضح حقيقة هذا المقطع فور انتهاء تحقيقات اللجنة التي شكلتها المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة الرياض ...
 
مقطع الفيديو