طالبتان سعوديتان تبتكران جهازاً لتنقية الهواء

الطالبتان

الطالبتان

 جهاز لتنقية الهواء

جهاز لتنقية الهواء

 إبداع

إبداع

هي – شروق هشام

تزخر المملكة العربية السعودية بالمخترعين والمبتكرين من الشباب والفتيات الذين يبدعون في اختراعاتهم وابتكاراتهم المفيدة للمجتمع وللإنسانية، ومن هؤلاء المبتكرين المتميزين برزت طالبتان سعوديتان تمكنتا من ابتكار جهاز لتنقية الهواء. 

الطالبتان المبتكرتان هما نوف قزاز وطيف بامحفوظ، وتدرسان حاليا بالمرحلة الثانوية في مدينة جدة، وقد تمكنتا من ابتكار جهاز لتنقية الهواء من الملوثات يهدف إلى الحد من التلوث البيئي.

ويتكون هذا الجهاز من صندوق طوله 50 سنتمتراً وعرضه نحو 40 سنتمتراً وارتفاعه 20 سنتمتراً، بداخله جهاز حساس يقوم بإرسال إشارات بأن هناك غاز ثاني أكسيد الكربون، وعلى الفور يطلق إنذاراً ويعمل على شفط هذه الغازات الضارة ويحولها إلى مادة صديقة للبيئة.

وأوضحت الطالبة نوف قزاز، أن هذا الجهاز يهدف إلى الحد من التلوث البيئي الصادر من المطاعم والمقاهي، كما أنه سهل الاستخدام، وسوف يقوم هذا الجهاز بالقضاء على آثار التلوث البيئي، مع إمكانية استخدامه في الأسواق المغلقة والمؤسسات العامة.

وأكدت الطالبة طيف بامحفوظ، أن هذا الجهاز يختلف عن باقي الأجهزة الموجودة حالياً، حيث أن الأجهزة الأخرى تعمل على الإنذار فقط. أما هذا الجهاز فيعمل على الإنذار وشفط الغاز الضار فوراً من الغرفة، وذلك خلال ثلاث ثوانٍ فقط.

يُذكر بأن هذا الجهاز قد تم عرضه في الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي الذي يقام في جدة، والذي يقدم فرصة لاكتشاف الإبداع والمواهب بين الطلبة والطالبات، حيث يقوم بتسليط الضوء على اختراعاتهم وأبحاثهم التي تفيد البشرية.