هل استجابت الجهات الرسمية للمغردين وأنقذت الطفلة نورة من والدتها؟

وزارة الشؤون الاجتماعية

وزارة الشؤون الاجتماعية

من اثار تعذيب الطفلة

من اثار تعذيب الطفلة

الطفلة نورة

الطفلة نورة

الجمعية الوطنية لحقوق الانسان

الجمعية الوطنية لحقوق الانسان

شهد موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" تفجير قصة تعنيف تتعرض لها طفلة سعودية في منطقة حائل على يد والدتها، وتحولت هذه القصة إلى قضية رأي عام، في ظل تأكيد جيران ومعلمات الطفلة وجود آثار تعذيب تتعرض لها الطفلة بشكل شبه يومي، وطالبوا بإنقاذ هذه الطفلة التي تبلغ من العمر 8 سنوات فقط، والتي تتعرض للتعذيب على يد والدتها العراقية التي حصلت على الجنسية السعودية مؤخراً. حيث دأبت على ضربها بالسلاسل وتعنيفها، ومبررها أنها تتشاءم منها لأن ولادتها تزامنت مع سقوط العاصمة العراقية بغداد، ووفاة والدها ووالدتها! 
 
وحظيت الهاشتاقات التي تم إنشاؤها تبعاً لهذه القصة تفاعلاً كبيراً من قبل المغردين والمغردات: 
#أنقذوا_المعنفة_نورة_الرشيدي
#الطفلة_نورة
لم يقتصر التفاعل الذي حظيت به هذه القصة على التعاطف الكبير مع هذه الطفلة، والغضب الشديد على والدتها فحسب، بل ركز المغردون على مطالبة الجهات المعنية التدخل في الأمر، فمن جانب ناشد بعضهم الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان، وبعضهم الشؤون الاجتماعية، ولم يكتف المغردون بذلك، بل وجهوا نداءهم إلى أمير منطقة حائل للتدخل وإنقاذ الطفلة نورة. 
 
ما هو موقف الجهات المعنية حول هذه القصة؟ 
الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان
وجّه رئيس الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان، الدكتور مفلح القحطاني، بالبحث والتأكد من صحة المعلومات المتداولة حول وضع الطفلة المعنفة "نورة"، مشيراً إلى العزم على توفير الحماية للطفلة من خلال التنسيق مع الجهات المعنية. 
 
وأوضح الأمين العام للجمعية الوطنية لحقوق الإنسان المستشار خالد الفاخري، أن الجمعية تتابع ما نشر في مواقع التواصل الاجتماعي حول وجود طفلة تتعرض للعنف على يد والدتها وستتحقق من صحة ذلك، وفقاً لتصريحه لإحدى الصحف المحلية منذ عدة أيام.
 
وأكد الفاخري أن تعذيب الأطفال بأي شكل سواء لفظياً أو جسدياً أو نفسياً أو من خلال الحرمان من التعليم أو تمكين الطفل من قيادة السيارة وغير ذلك، يعتبر من الجرائم التي يعاقب عليها القانون وفقاً لنظام الحماية من الإيذاء ونظام حماية الطفل.
 
وشدد على أن المملكة حريصة على سنّ الأنظمة الكفيلة بحماية الطفل والحفاظ على حقوق وهي من أوائل الدول التي وقعت على اتفاقية حقوق الطفل، والتي تضمنت العديد من الحقوق للأطفال في جميع مراحل عمرهم بما يضمن حفظ كرامة الطفل من أي استغلال أو تجاوز أو تعامل لا إنساني.
 
الشؤون الاجتماعية
وتدخلت الشئون الاجتماعية بمنطقة حائل ممثلة في وحدة الحماية الاجتماعية في حالة العنف التي تتعرض لها الطفلة نوره من قبل والدتها حسب ما تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي. 
 
وأوضح فرع الوزارة في بيان رسمي على لسان مدير عام فرع الوزارة بالمنطقة رئيس وحدة الحماية الاجتماعية سالم السبهان، أن الجهات المختصة بفرع الوزارة بالمنطقة تتابع حالة الطفلة نورة المعنفة من قبل والدتها، كما اتضح من خلال زيارة الأسرة لهم من قبل الفريق التنفيذي من باحثين وباحثات أن هناك تعنيف للطفلة نورة بكدمات في بعض مواقع جسمها، وأشار السبهان إلى أنه تم نقل الطفلة للمستشفى للكشف عليها، وصدر التقرير الطبي لنقلها لدار الحماية بالقصيم. 
 
وبين السبهان بالنسبة لحالة المعنفة نورة أنهم قد تدخلوا في الأمر مسبقاً، ورأى الفريق التنفيذي في حينها بعد نفاد جميع السبل إعطاء والدتها الفرص العديدة للعدول عن تصرفاتها تجاه ابنتها، إلا أن ذلك لم يجد ما لزم سحب الطفلة من والدتها وإيداعها بأقرب دار إيواء والتي تقع في منطقة القصيم. 
 
وأضاف السبهان أنه تم في حينها إنهاء قضية الحالة إلا أنه حدثت حالة وفاة والدهم ما أعاق عملية سحب الطفلة وإعطاء الأم مهلة لربما أن الوضع يتحسن، بتوجيه من أمير المنطقة الذي اطلع بحينها على قضية الطفلة ووجه الجهات المعنية بالاهتمام بها ومتابعتها، وأكد أن الطفلة نورة تقدم لها كافة الخدمات والرعاية الاجتماعية والصحية. 
 
وأخيراً أصبحت الطفلة نورة بأمان..