كيف أظهر حساب "سارة" إنسانية المغردين؟

الطفلة سارة

الطفلة سارة

الطفلة سارة

الطفلة سارة

يحتاج المرضى إلى روح الإصرار والشجاعة لمواجهة مرضهم، ونصادف الكثير منهم يواجهون مرضهم بإصرار وشجاعة ويقدمون دروساً عظيمة في ذلك، ولكن أن تُقدم هذه الدروس طفلة صغيرة فهو يستحق وقفة احترام وتقدير استثنائية لهذه الطفلة.
 
حساب الطفلة سارة إبراهيم المصابة بمرض سرطان الدم، يُظهر روح إصرار فريدة تملكها هذه الطفلة، حيث طلبت من الجميع الدعاء لها بالشفاء ولجميع مرضى المسلمين، مع إطلاقها لتغريدات معبرة وابتسامات محملة بالأمل والتفاؤل لدعم جميع المرضى، وذلك عبر ملف التعريف الخاص بها على "تويتر"، علما بأنها سفيرة سعوديات مبدعات لمحاربة السرطان.
 
تفاعل عدد كبير من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي مع الطفلة سارة من خلال حسابها، ومن خلال هاشتاغ تم إنشاؤه من قبلهم بعنوان #صديق_سارة ، وذلك دعماً منهم لروح الإصرار التي تملكها الطفلة.
 
لقي الهاشتاغ تفاعلاً كبيراً من قبل المغردين والمغردات في لفتة إنسانية وعاطفية، وتناقلوا الكثير من التغريدات التي تتضمن رفع معنويات سارة والدعاء لها بالشفاء، وحتى أن بعض المغردين قد نشروا صورهم حالقي الرأس تفاعلا معها، وشهد أيضا هذا الهاشتاغ مشاركة بعض المشاهير والمعروفين، مثل الشاعر ياسر التويجري، والإعلامي الأكاديمي نايف الوعيل، والفنان مشعل المطيري.
 
ومن أجمل هذه التغريدات:
كم أنتي جميله يا سارة فأنا أرى ابتسامتك أجمل من الشمس، كم أنتي عظيمة يا سارة، فأنا أتعلم منك مفهوم الحياة.
 
أتشرف بأن أكون صديق سارة، ستعبر بك ابتسامتك فوق الآلام، وستقهر قوتك المستمدة من التوكل على الله المرض.
 
قدمتي لنا درسا عظيما في الأمل والتفاؤل .. شفاك الله يا سارة.
 
ليتني أملك هذه الروح التي تملكيها يا سارة.. كم أنتي رائعة.
 
تقبلي احترامي وتقديري.. وأفخر بأن أكون صديق سارة. 
 
أنا حامل بفتاة.. وسأسميها على اسمك يا سارة.. لعلها تأخذ من اسمك معاني الشجاعة والاصرار. 
 
وقد تفاعلت الطفلة سارة مع كل التغريدات التي طلبت صداقتها بشكل يبعث بالتفاؤل والأمل.