جرس الباب ينقذ طفلة من لصين ملثمين

جرس الباب ينقذ طفلة من لصين ملثمين

جرس الباب ينقذ طفلة من لصين ملثمين

جرس الباب ينقذ طفلة من لصين ملثمين

جرس الباب ينقذ طفلة من لصين ملثمين

لم تعد حوادث اقتحام المنازل بغرض السرقة أمرًا جديدًا، إلا أن بعض تلك الحوادث قد تتضمن مواقف غريبة غير متوقعة. 
 
فقد تعرضت طفلة صغيرة كانت متواجدة بمفردها في المنزل إلى مواجهة لصين ملثمين اقتحما المنزل بغرض السرقة، إلا أن رنين جرس الباب أنقذها منهما!
 
حدث ذلك في أحد المنازل ببلدة العوامية، عندما اقتحم المنزل لصين ملثمين بغرض السرقة، وكانا يحملان سلاحًا أبيض، وعندما وجدا الطفلة البالغة من العمر 10 سنوات بمفردها، وضعا شريطاً لاصقاً على فمها.
 
وتدخلت الصدفة لإنقاذ الفتاة حيث رن جرس باب المنزل أثناء ذلك، فما كان من اللصين إلا أن فرا هاربين عند سماع جرس المنزل، ولم تتعرض الطفلة لأي أذى.
 
أوضح ذلك المتحدث الأمني لشرطة المنطقة الشرقية، العقيد زياد الرقيطي، بناءً على بلاغ مواطن خمسيني يقطن ببلدة العوامية، شرطة محافظة القطيف، يتضمن اقتحام منزله من قبل شخصين ملثمين يحملان سلاحاً أبيضَ، وذلك أثناء فترة غيابه عن المنزل، عند الساعة التاسعة والنصف من مساء يوم الجمعة. 
 
وأضاف الرقيطي أن المُبلغ أفاد بأن الملثمين قاما ببعثرة محتويات المنزل، بعد وضع شريط لاصق على فم ابنته البالغة 10 سنوات، والتي كانت متواجدة بمفردها بالمنزل، وأنهما لاذا بالفرار عند سماعهما جرس المنزل، ولم تتعرض الطفلة لأذى ولله الحمد.
 
وقد باشر المختصون بالشرطة إجراءات البلاغ، للقيام بالبحث والتحري عن الجانيين للقبض عليهما، وكشف غموض الحادث.