"واتس آب" يجمع شاباً مفقوداً بأسرته بعد فراق عامين

 واتس اب

واتس اب

 الشاب المفقود

الشاب المفقود

باتت وسائل التواصل الاجتماعي تساهم في حل الكثير من القضايا والألغاز العالقة في الأوساط الاجتماعية، وخصوصاً لدى الإعلان عن المفقودين من قبل ذويهم. ومؤخراً، ساهمت إحدى هذه الإعلانات بعثور عائلة على ابنها المفقود منذ أكثر من عامين!
 
وفي التفاصيل أن الشاب المفقود ويدعى ناقوس سراج، والذي يبلغ من العمر 19 عاماً، من الجنسية الإثيوبية، كان قد تعرض لحادث دهس في جازان في أكتوبر من العام 2012، تسبب له في إصابة بليغة بالرأس، أدت لفقدانه القدرة على النطق، بالإضافة لشلل بالجزء الأسفل من جسمه.
 
وأوضح رئيس قسم الخدمة الاجتماعية بمستشفى صبيا العام إبراهيم خواجي، إن الشاب نقل بعد الحادث لمستشفى صبيا، ومنها تم تحويله لمستشفى الملك فهد المركزي بجازان، حيث بقي هناك لعام كامل، ثم أعيد لمستشفى صبيا، وفقاً لإحدى الصحف المحلية.
 
وبين خواجي أنه نظراً لعدم قدرة الشاب على الكلام ولعدم وجود أوراق نظامية تثبت هويته، لم يتم التعرف على أسرته طيلة هذه المدة، على الرغم من محاولات البحث عن ذويه بمخاطبة كافة الجهات ذات العلاقة، ومن بينها قنصل إثيوبيا بجدة، ولكن دون جدوى.
 
وكان لا بد من إحضار عدد من أفراد الجالية الإثيوبية للتعرف عليه، ونشر صوره عبر الـ"واتس آب"، فتعرف أهله المقيمون بالسعودية على صورته، وتم التواصل معهم. وقد غمرتهم الفرحة عندما علموا بأنه لا يزال على قيد الحياة، بعد أن كانوا فقدوا الأمل في عودته لتغيبه لمدة تزيد عن عامين.