اكتشاف "فطر الهلوسة" في مقر إقامة الملكة إليزابيث

قصر بكنجهام

قصر بكنجهام

اكتشف أحد أشد أنواع فطر عيش الغراب السحري، الذي يسبب الهلوسة وهو ينمو بشكل طبيعي في قصر بكنجهام المقر الرئيسي لإقامة الملكة إليزابيث الثانية.
 
وعثر فريق عمل فيلم وثائقي على فطر "الغاريقون" في الضيعة التي تبلغ مساحتها 40 فدانا أثناء تصوير "حديقة الملكة" المقرر عرضه يوم عيد الميلاد، وفقا لما نلقته وكالة رويترز عن "آلان تيتشمارش" والذي قال: كانت مفاجأة .. لكنها تظهر حجم التنوع النباتي في القصر. 
 
وأشارت التقارير إن الفطر الذي يسبب الهذيان والهلوسة، نوع مألوف من الفطر، وينمو بشكل طبيعي في أرض القصر ولم يزرعه أحد هناك، فيما قال متحدث باسم قصر بكنجهام وفقا لصحيفة "صن" هناك عدة مئات من أنواع الفطر في حديقة القصر، بينها عدد قليل من الغاريقون الذي ينمو بشكل طبيعي هناك.