شاب سعودي يحقق أمنيات مرضى السرطان من خلال #حقق_أملهم

الأمير عبدالله يشارك في تحقيق الأمنيات

الأمير عبدالله يشارك في تحقيق الأمنيات

 هدايا لمرضى السرطان

هدايا لمرضى السرطان

متطوعون

متطوعون

سامي مع المرضى

سامي مع المرضى

جدة - ولاء حداد
 
سامي شاب يدرس التمريض تعاطف مع مرضى السرطان ورغب في مساعدتهم فلم يجد أجمل من تحقيق أمنياتهم من مبدأ بالأمل نهزم الألم  ومن منطلق أهمية الدعم النفسي و المعنوي لمريض السرطان بدأت مبادرة حقق أملهم لتحقيق أمنيات مرضى السرطان بالإضافة إلى تقديم الوعي و التثقيف النفسي.
 
تحدث سامي لـ"هي" قائلاً: "كان حلماً يراودني فتره طويلة والحلم يحتاج صبرا ومواجهة. عاهدت نفسي أن أكون أقوى من كل الصعوبات لتحقيق هذا الحلم على أرض الواقع و بفضل من الله تم تحقيقه بإحصائيات ممتازة وقبول كبير من المجتمع. والأجمل من ذلك أن المجتمع بكل شرائحه تفاعل معي بشكل كبير. بالسابق كنت انشر أمنيات مرضى السرطان وأنتظر من المتطوعين وفاعلي الخير الردود أما الآن أصبح لدي قائمة بأسماء تنتظر وجود أي أمنية لتحققها لمرضى السرطان. وهذا يدل على حب المجتمع السعودي للخير والعمل التطوعي".
 
وعن رسالة "حقق أملهم"، ذكر: "تنطلق رسالة حقق أملهم من مبدأ الإنسانية والتكاتف بين المجتمع ومحاربي السرطان للتخفيف من آلمهم و تسهيل التواصل معهم أيضا تهدف رسالة حقق أملهم إلى تحقيق أمنيات محاربين السرطان وذلك بناء على عدد من الدراسات والبحوث التي أثبتت أهميه الدعم النفسي والمعنوي لمريض السرطان".
 
أما الأهداف من "حقق أمهلم" فهي:
1- زرع روح العطاء في أبناء المجتمع و روح التعاون مع محاربي السرطان 
 
2- تقديم الدعم النفسي و المعنوي و التخفيف من آلم محاربي السرطان 
 
4- إزالة الحواجز بين المجتمع و محاربي السرطان و نشر روح التكاتف 
 
5- تحقيق أمنيات محاربي السرطان على أرض الواقع