أوباما يفسد فرحة عروسين... بسبب عشاء

أفسد الرئيس الأميركي باراك أوباما فرحة عروسين بعدما تسبب بإلغاء حفل زفافهما، لأنه أراد تناول الغداء في نفس الصالة. 
 
فقد طلب القائمون على قاعة زفاف من عروسين إلغاء حفل زفافهما بعد أن حجزا القاعة وأنهيا جميع استعداداتهما للزواج، لأن الرئيس أوباما يرغب في حجز القاعة في اليوم ذاته، وطلبوا منهما الذهاب لمكان آخر للاحتفال بزفافهما.
 
وقالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إن البيت الأبيض طلب تأمين المنطقة بأكلمها نظراً لأن حفل العشاء سيضم قادة الدول الأعضاء في "الناتو"، وذلك على هامش قمة الحلف الأطلسي المقرر عقدها في شهر سبتمبر المقبل في نيويورك.
 
وقالت العروس كريستي كونلوي أن هذا القرار دفعها للشعور بالصدمة. وعلى الرغم من ذلك أرسل العروسان خطاباً لأوباما وحرمه ميشيل أوباما وفريق الشرطة السرية القائم على تأمين حمايتهم لتناول قطعة من كعكة زفافهما!