إيطالي يهرب من نكد زوجته إلى السجن

طالب تاجر ممنوعات يخضع للإقامة الجبرية في المنزل، بإعادته إلى السجن هرباً من زوجته التي حولت حياته إلى جحيم لا يطاق.
 
وتوجه الشاب البالغ من العمر 32 عاماً وفقا لنيويورك دايلي نيوز، إلى قسم الشرطة في مدينة ليفورنو بمقاطعة توساني في إيطاليا. وتقدم بطلب لإكمال مدة عقوبته داخل السجن، وبرر ذلك برغبته بالابتعاد عن المشاكل اليومية مع زوجته والتي أصبح يفضل السجن على العيش بصحبتها.
 
واستجابت الشرطة لطلبه بالفعل وأحالته إلى المحكمة التي استدعته بدورها للمثول أمامها وتبرير رغبته بالعودة إلى السجن. واقتنع القاضي بالمبررات التي ساقها الشاب وأمرت بإيداعه السجن إلى حين انتهاء مدة عقوبته.