سيدة تضحي بنفسها لإنقاذ زوجها من السيول

ضحت سيدة سعودية بحياتها من أجل إنقاذ زوجها من الموت، بعد مفاجأتهما بغزارة السيل وهما في طريقهما من عرعر إلى طريف. وتم تسجيل السيدة ضمن الخمسة الذين أعلن عن وفاتهم من قبل السلطات جراء الأمطار الغزيرة التي شهدتها عرعر.
 
ونقلت تقارير صحافية عن شقيق الفقيدة أحمد العنزي التفاصيل الأخيرة في حياتها، والتي بدأت من رفضها أن يرافقها أطفالها الثلاثة في رحلتها. وأضاف شقيق الضحية: "عند اقترابهم من مدينة طريف فوجئوا بغزارة السيل، الذي جرف المركبة، فخرج الزوج معتقداً أن الأمر بسيط، فجرفه السيل، فخرجت الزوجة من السيارة، وهمت بإمساك يده وبعد أن أنقذته، جرفها السيل، ولم يتم العثور عليها إلا في صباح اليوم الذي يليه وقد فارقت الحياة".