ما قصة الشاب السعودي الذي زار مربيته في الهند؟

مشهد من الفيديو للقاء ضاري بالخادمة بعد 7 سنوات من مغادرتها

مشهد من الفيديو للقاء ضاري بالخادمة بعد 7 سنوات من مغادرتها

ضاري خلال لقاءه لتوضيح الفيديو

ضاري خلال لقاءه لتوضيح الفيديو

رغم القصص المرعبة التي يتداولها ويسمعها الجميع يوميا عن جرائم العاملات المنزليات إلا أن هناك قصصا أخرى تاخذنا الى عالم آخر من الوفاء والعشرة بين الخادمة وعائلتها التي قاسمتها الحياة والمأكل والمشرب وهو ما جسده فيديو لشاب قرر زيارة مربيته بعد عودتها لبلادها.

ظهرت المربية في الفيديو وهي تحتضن الشاب السعودي مرحبة به بحب ومشاعر الام التي قاسمته لحظات طفولته ليروي الشاب السعودي ضاري الظفيري تفاصيل رحلته إلى الهند لزيارة مربيته وسائقهم الخاص اللذين عملا لدى عائلته مدة 30 عاما خلال استضافته بقناة "العربية".

وقال ضاري أن زيارته كانت لوجه الله لم يبتغ منها رياء أو شهرة وإنما رغبة منه شكر وبر لمربيته التي عملت بمنزلهم كل تلك الأعوام حتى قبل ولادته والتي تميزت بها بمعاملتها الحسنة معهم. وعن تسريب الفيديو قال ضاري أنه لم يسع لتسريب المقطع ، فحينما قام بتسجيله هناك كان بطلب من والدته التي رغبت بتوثيق لحظة رد فعل مربيته على اللقاء، ليقوم أحد أقاربه بنشره دون علمه. وقال ضاري أن تداول المقطع تبعته إشاعات كثيرة منها أن هذه العاملة المنزلية أمه أو أنها هي من ربته صغيرا نظرا لوفاة والدته، قائلا إن هذا كله غير صحيح ووالدته على قيد الحياة.

الفيديو: