هل هناك اطباء "مزيفين" في المستشفيات السعودية؟

احذرو العيادات الشعبية

احذرو العيادات الشعبية

تناقلت بعض وسائل الاعلام خبرا عن وجود أطباء مزيفين في مستشفيات الصحة بالمملكة العربية السعودية إلا أن مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام بصحة جدة عبدالله بن علي الغامدي نفى وجود أي أطباء مزيفين في مستشفياتهم موضحا أن ما جاء في عدد من وسائل الإعلام يتعلق بعيادات داخل بيوت شعبية وغير مرخصة من قبل الشؤون الصحية.

وأكد الغامدي أن المراجعين يلجأون إلى تلك العيادات لسببين هما عدم الوعي واللجوء إلى خدمة طبية ذات تكلفة أقل دون الأخذ في الاعتبار نوع وسلامة وجودة الخدمات الطبية المقدمة من تلك العيادات المزعومة ، و استغلال تلك الفئات المشغلة لمثل هذا النشاط للمواطنين والمقيمين ذوي الدخل المحدود بتقديم تلك الخدمات الطبية دون اللجوء لأدنى المتطلبات والأسس الطبية بأسعار زهيدة منافسين بتلك الطريقة المجمعات والمستشفيات الخاصة وكذلك الحكومية منها.

وأشار إلى أن مثل هذه العيادات القائمة داخل المنازل يتم مداهمتها عن طريق الجهات الحكومية، وأن مديرية الشؤون الصحية ممثلة بإدارة شؤون القطاع الخاص تقوم بجولات ميدانية مستمرة لمتابعة أسعار الخدمات المقدمة من قبل القطاع الخاص لضمان حصول المستفيدين على خدمات صحية وآمنة وسليمة وذات جودة عالية بأسعار مناسبة، كي لا يضطر المواطن والمقيم للجوء لمثل هذه الأماكن المشبوهة.