صورة سيلفي توثق آخر لحظات أربعة سعوديين

صورة السيلفي

صورة السيلفي

تؤخذ اللقطات الصورية من أجل توثيق اللحظات المختلفة، وبالفعل وثقت صورة سيلفي آخر لحظات حياة أربعة معتمرين سعوديين قبل موتهم بحادث سير أثناء عودتهم من أداء العمرة.
 
تفاصيل الحادثة
الأربعة المتوفون كانوا 3 معلمين ورابعهم صديقهم قرروا التقاط "سيلفي" جماعي تعبيرا عن فرحتهم بأدائهم مناسك العمرة، لتكون تلك اللقطة هي الأخيرة في حياتهم بعد أن التحمت مركبتهم مع مركبة أخرى على طريق الساحل جدة - جازان عند مركز طفيل جنوب مكة، حيث نتج عن ذلك الحادث وفاة جميع من في المركبة.
 
بدوره تقدم كل من مدير تعليم القنفذة الدكتور محمد الزاحمي ومدير مكتب التعليم بالمظيلف علي أبو طالب العبدلي ومساعدوهم والمشرفون التربويون، بالعزاء والمواساة لأسر المتوفين، داعين لهم المغفرة والرحمة وأن يجزيهم الله خير الجزاء على ما قدموه خلال عملهم في التعليم طوال السنوات الماضية لآخر يوم في حياتهم.