لن تصدقوا كيف ودعت عائلة سعودية عاملتها الأثيوبية!

ربة المنزل في حفل وداع عاملتها

ربة المنزل في حفل وداع عاملتها

حفل بالورود والهدايا

حفل بالورود والهدايا

ما اجمل تلك المشاعر التي يظهرها معظم افراد المجتمع السعودي والتي تتمثل في الرحمة والعطف، خاصة تلك المشاعر نحو العاملين في منازلهم الذين يخلصون في اعمالهم معهم فيجدون منهم بوادر متميزة محملة بالتقدير والحب الذي يترك آثار عظيمة في نفوسهم .
 
وخير دليل على ذلك مافعلته عائلة سعودية احتفت بتوديع عاملتها الإثيوبية التي كانت مثالاً للإخلاص والتفاني والأمانة في العمل المنزلي.
 
اتفق أفراد العائلة على تكريم هذه الخادمة التي عملت معهم اكثر من اربع سنوات متواصلة باقامة حفل توديعي لها بحضور عدد من الأقارب، وكانت هي محل اهتمامهم جميعاً، لأخلاقها العالية وحسن تعاملها مع الجميع طوال السنوات الماضية، خصوصاً وأن سفر العاملة المنزلية سيكون بشكل نهائي من دون عودة لأرض المملكة. 
 
وفي كلمات توديعية جميلة لهذه العاملة من ربة المنزل أم مفلح البلوي، قالت: "لقد قدمت كل خير لأفراد أسرتنا، وكنا نرغب أن تمضي معنا سنوات أخرى، إلا أن ظروفها العائلية منعتها من الاستمرار لدينا، ويكفي أنها تركت لدينا انطباعاً جيداً عن العمالة الأجنبية التي تحرص على كسب الرزق الحلال " وذلك وفقا لما اوضحته احدى الصحف المحلية.
 
وبينت السيدة البلوي انهم كعائلة قد حرصوا على إقامة حفل مبسط قدموا من خلاله كل ما تجود به أنفسهم من ورود وأطقم ذهب ومبالغ مالية، وذلك عرفاناً للعاملة بدورها وعشرتها الطيبة مع العائلة.