طفل ينقذ آخر في بحيرة دومة الجندل بالسعودية

بحيرة دومة الجندل ملتقى للعوائل

بحيرة دومة الجندل ملتقى للعوائل

بحيرة دومة الجندل

بحيرة دومة الجندل

من أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا... هي تلك الفطرة السوية التي جعلت من طفل في الرابعة عشر من عمره ينقذ طفلاً آخر تعرض للغرق في بحيرة دومة الجندل وجاءت شجاعة الطفل السوداني الجنسية بعدما ألقى بنفسه خلف طفل صغير سقط بالبحيرة وأنقذه قبل أن يتعرض للغرق.
 
وأكد المتحدث الرسمي بهيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة الجوف حمدان الضويحي، أن بلاغًا ورد من مواطن على غرفة عمليات الهلال الأحمر بالجوف مفاده سقوط طفل في بحيرة محافظة دومة الجندل وأن وضعة مستقر بحمد الله، ليرد بعد ذلك إتصال آخر أفاد فيه المبلغ بأنه توجد حالة متأثرة بالموقع للصبي المنقذ وهو بحاجة للرعاية، وعند وصول الهلال الأحمر للموقع  تم استلام المنقذ وهو في حالة صحية متوسطة نتيجة دخول كمية من الماء لمعدته، حيث تمت مراقبة حالته وتقديم العناية له وتسليمه لطوارئ مستشفى دومة الجندل العام، فيما أفاد الموجودون بالموقع بأن الطفل أصبح بحالة جيدة وتم استلامه من ذويه ومغادرة الموقع.