بالفيديو: عشاءٌ فاخر في سجن إيطالي. ولن تصدقوا من الطهاة!

يقوم النزلاء بإعداد الطعام بأنفسهم في هذا المطعم

يقوم النزلاء بإعداد الطعام بأنفسهم في هذا المطعم

النزلاء هم من يقدمون الطعام للزبائن الذين يحجزون مسبقاً

النزلاء هم من يقدمون الطعام للزبائن الذين يحجزون مسبقاً

يُقال أن السجن تهذيبٌ وإصلاح، وهو بالفعل كذلك عند الشعوب والدول التي تدرك جيداً أهمية هذين الأمرين في تهذيب وإصلاح السجناء ليخرجوا لا حقاً لمجتمعاتهم وهم بأفضل حال، وليصبحوا أعضاء فاعلين ومنتجين في المجتمع.
 
ويبدو أن الفكرة تبلورت في عقل السيدة الإيطالية أليفيا بوليري، لتحويل السجن إلى مطعم فاخر وليصبح نزلاؤه هم الطهاة والقائمون على خدمته أيضاً! فكرةٌ غريبة وجديدة، لكن يبدو أنها لاقت قبولاً واستحساناً من السجناء أنفسهم ومن العامة الذين هرعوا لحجز مقعد لهم على طاولات هذا المطعم الفاخر ليتذوقوا فيه أشهى ما يقوم نزلاء السجن بتحضيره لهم، فيما يقوم نزلاءٌ آخرون بخدمتهم بمنتهى الحرفية والتفاني.
 
والهدف كما تقول بوليري هو مشاركة من هم خارج السجن ليبدأوا بتفهَم عالم السجن واستقبال السجناء في مجتمعهم فور انتهاء محكوميتهم. 
 
المطعم يدعى "إن غاليرا" ويقع في أحد السجون الإيطالية، يقوم باستضافة الزوار من خارج السجن لتذوق الطعام والإستمتاع بوقت جميل خلف القضبان، ويبدو الطهاة والنادلون من نزلاء السجن سعيدون جداً بما يقومون به. يبقى أن الحجز في هذا المطعم يجب أن يتم مسبقاً لأن الطلب عليه كبير.
 
شاهدوا الفيديو الذي يعرض للمطعم الفاخر في أحد السجون الإيطالية.