ماذا فعلت الممرضة السعودية أميرة بمستشفى جازان لإنقاذها 8 أطفال بالحضانة

 ٢٥ حالة وفاة وأكثر من 123 مصابا بحريق مستشفى جازان

٢٥ حالة وفاة وأكثر من 123 مصابا بحريق مستشفى جازان

محادثة أميرة التي تناقلها مغردي تويتر في الوسم

محادثة أميرة التي تناقلها مغردي تويتر في الوسم

حريق مستشفى جازان

حريق مستشفى جازان

منذ إشتعال الحريق في مستشفى جازان العام والجميع كان حريصا على معرفة أسباب الحريق وعدد الضحايا ومعرفة كافة التفاصيل ، ومن أهم القصص التي تناقلها الجميع هي قصة الممرضة أميرة إسماعيل و التي تعمل في قسم الحضانة بمستشفى جازان العام بعد تمكنها من إنقاذ حياة 8 أطفال أثناء اندلاع الحريق الذي نشب بالمستشفى وخلف 25 حالة وفاة وأكثر من 123 مصابًا.
 
وبسبب ذلك أطلق رواد تويتر وسم خاص لأميرة أطلقو عليه #شكرا_أميرة_إسماعيل والتي تناقل فيه قصتها قائلين أنه "حينما شب الحريق في المستشفى أخبروها بسرعة المغادرة حتى لا يتعرض أحد للخطر، وحينما وصل أميرة التحذير فكرت بالأطفال الثمانية الموجودين بقسمها فكيف لها أن ترحل وتتركهم !! لتخرج أميرة وتبحث عن طريقة لإنقاذهم حتى لو تعرضت للخطر، فأحضرت شرشف لتتلحف به هي والأطفال الثمانية وإنتظرت حتى يتمكن البعض من كسر باب الحضانة بمساعدة بعض الموظفين ولكن بسبب شدة اللهب على الباب لم يتمكنوا من فتحه ،  لتقرر أميرة حينها الهرب من باب الولادة وهيتحتوي الأطفال بشرشفها لتنقذ حياتهم جميعا.