سعودي يروي تفاصيل رحلته للقطب الشمالي

 بعد الكويتي ناصر هل سيحمل دخيل الله العلم السعودي في القطب الشمالي

بعد الكويتي ناصر هل سيحمل دخيل الله العلم السعودي في القطب الشمالي

 القطب الشمالي

القطب الشمالي

الرحالة السعودي دخيل الله المطرفي

الرحالة السعودي دخيل الله المطرفي

يحرص الكثيرون من باب المغامرة إلى تسلق الجبال أو قطع المساحات الواسعة في الصحاري ولكن قليل جدا مانقراء عن رحلات مخصصة للقطب المتجمد ، لذا حرص الرحالة السعودي دخيل الله المطرفي أن يبدأ رحلته التاريخية ستكون مخصصة للقطب المتجمد الشمالي.
 
وأوضح المطرفي أنه رحلته ستستمر نحو ستة أيام بدأت من الجمعة 25 ديسمبر 2015 وستنتهي في 31 من الشهر نفسه، وسينطلق من الرياض مرورا بالعاصمة الفرنسية باريس، ثم العاصمة النرويجية أوسلو، ثم في أقصى الشمال إلى مدينة تسمى "ترومسو"، والتي تنطلق منها الرحلة عبر الثلوج هناك.
 
وبحسب ما تداولته الصحف المحلية إن فكرة الرحلة بدأت مع المطرفي قبل عامين ، بسبب حبه لعلم الفلك والنجوم والطقس ، ليقرر  الوصول إلى أبعد نقطة تدعى لدى المتخصصين "الوصول إلى مواقع جغرافية محايدة مكانيا" ومن ثم توثيق الشفق القطبي.
 
وأوضح المطرفي أنه منذ فترة بدأ يستعد بجمع أكبر قدر من المعلومات عن الرحلة، والمناطق التي ينوي المرور بها، حيث إن السكن هناك سيكون في أكواخ صغيرة، إلى جانب إمكانية الاستعانة بحيوان الرنة لجر الأمتعة أثناء الرحلات اليومية، مشيرا إلى أنه يسعى إلى التصوير الجوي للرحلة ، و رفع علم المملكة في نهاية الرحلة.