"تويتر" يشتعل بسبب "توحيد الزي الجامعي للطالبات" السعوديات

طالبات الجامعة والازياء

طالبات الجامعة والازياء

هاشتاق تويتر

هاشتاق تويتر

طالبات الجامعة

طالبات الجامعة

تناقل متابعي ومتابعات مواقع وسائل التواصل الاجتماعي في السعودية، خبراً مضمونه أن وزارة التعليم قد أصدرت قراراً بتوحيد الزي الجامعي للطالبات بدايةً من الفصل الدراسي الثاني، وتسبب هذا الخبر في إثارة الكثير من التعليقات ما بين الانتقاد والتأييد، وسط تساؤلات من قبل الكثير من الطالبات عن مدى صحة هذا الخبر، وحقيقته !
 
وعلى الرغم من أن خبر توحيد الزي الجامعي للطالبات موجود فقط على وسائل التواصل الاجتماعي، ولم يصدر إلى الآن أي بيانات رسمية من الوزارة بخصوص هذا الخبر، إلا أن المغردين والمغردات قد أطلقوا هاشتاقاً بعنوان #توحيد_ الزي_ الجامعي، والذي تم تداوله على نطاق واسع، وحظي بعشرات الآلاف من التغريدات خلال ساعات قليلة، والتي تضمنت أراء  متناقضة حول التأييد أو الاعتراض على هذا القرار، ومن المتوقع أن يتصدر اشتعال هذا الهاشتاق "ترند" السعودية نظراً لكثرة التغريدات عليه.
 
المؤيدين
حظي هذا الهاشتاق بترحيب كبير من قبل الكثير من المغردين، الذين اعتبروا أن تطبيقه شيء رائع لأنه سيزيل الفوارق الطبقية بين كل الطالبات في الجامعة، وأيضا سيوفر الكثير من المصاريف على العائلات التي لا تستطيع تحمل كل نفقات الزي للطالبات، ويمنع ظاهرة أطلقوا عليها ظاهرة "التمظهر"، واستشهدوا على وجهة نظرهم تلك بالمبالغة الملحوظة في الأزياء من قبل الكثير من الطالبات في الجامعات.  
 
المعارضين
وعلى النقيض من الرأي المؤيد لهذا القرار، ثارت معظم الطالبات السعوديات من هذا الخبر، وعارضن تطبيقه بشكل كامل، وانتقدن اهتمام التعليم بالملابس وأزياء الطالبات، في وقت يشهد وجود آلاف الخريجين والخريجات بدون عمل، فضلاً عن بعض التخصصات والبرامج الجامعية التي تحتاج إلى تغيير أو تطوير أو تعديل، والتي يجب أن تحظى باهتمام أكثر من موضوع الزي الجامعي، وأشارت الكثيرات منهن بأنهن لم يعدن طالبات مدارس، وأنهن قد وصلن إلى مرحلة النضوج في المرحلة الجامعية، ولا يحق للوزارة فرض تعقيدات غير مبررة عليهن.