منام يتسبب في قتل أب لإبنه وإقتلاع عينيه!

عماد محيسن الأب القاتل مع طفله الضحية

عماد محيسن الأب القاتل مع طفله الضحية

لم تكن هذه هي الحادثة الأولى التي يقوم بها فيها أب بقتل وذبح أطفاله أو أحدا منهم بسبب السحر والشعوذة، فكم من جرائم أرتكبت في حق الأطفال في زماننا هذا.
 
بلا رحمة
تجرد أب سوري من مشاعر الأبوة، بل ومن الإحساس أيضا، عندما قام بذبح طفله البالغ من العمر أربع سنوات، بسكين مطبخ، ولم يكتفِ ذلك بل إقتلع عينيه ووضعهما في جيبه، ثم توجه لحفر قبر له بيديه في مدينة التل بريف دمشق، ليكون الأحد الماضي تاريخ إغتصاب البراءة والتمثيل بها، وقد تم القبض عليه من خلال الفصائل المعارضة في التل.
 
الجن هو السبب!
أوضح عماد محيسن الأب القاتل الذي يبغ من العمر 32 عاما أثناء التحقيق معه، أن الجن هو السبب الوحيد وراء قتله لطفله وإقتلاع عينيه، حيث نفذ ما أمر به في منامه الذي رأى فيه جنيا يطلب منه تقديم قربانا له، فقام بقتل الطفل وإقتلاع عينيه.