أب سعودي يؤدب إبنته المتزوجة بطريقة غريبة.. فما هي ؟

الزفاف

الزفاف

الزوجة الثانية

الزوجة الثانية

الزواج الثاني

الزواج الثاني

تتعدد وسائل تأديب الآباء لبناتهم بتعدد أفكارهم والطرق التي يختارونها لمعالجة وحل المشاكل، وخاصة في حال تكرار الأخطاء من قبل بناتهم، حتى قد يمنح البعض الحق لأنفسهم بالتدخل في حياة بناتهم الزوجية، ظناً منهم بأن تلك الوسائل ستعالج المشاكل بطريقة حكيمة وصحيحة.  
 
وفي قصة غريبة حدثت في السعودية حسم أب في محافظة صبيا خلاف إبنته وزوجها بأن ساهم في البحث له على زوجة أخرى، وعقد قرانه عليها منذ عدة أيام، بل وساهم الأب مادياً في نفقات الزواج على الرغم من غضب الابنة بسبب تصرف والدها .
 
تفاصيل القصة
بدأت تفاصيل هذه القصة عندما توجه الزوج عدة مرات لوالد زوجته يشتكي من عدم اهتمامها به ولا بشؤون المنزل، وتكرار وكثرة خروجها من المنزل مع جاراتها، أو تحدثها الطويل بالهاتف مع صديقاتها من دون أن توليه أي اهتمام، ولقد تسببت تلك التصرفات بحدوث خلافات زوجيه بينهما عدة مرات تنتهي في كل مره بتقريب وجهات النظر بينهما وتأكيد ووعود من الزوجة بتغيير تصرفاتها مستقبلاً، إلا أن التزام الزوجة بوعودها لا يتعدى عدة أيام بعدها، لتعود لتكرار نفس التصرفات من جديد.
 
وعلى الرغم من محاولة والد الفتاة المستمرة إصلاح أمرها لتكون زوجة صالحة لزوجها، إلا أن هذه المحاولات لم تسفر عن شيء، فقرر الوالد أن يخطب ابنة صديقه لزوج ابنته، وذلك بعدما نجح في إقناع صديقه بالموافقة على الزواج .
 
وتم بالفعل إتمام عقد القران على الرغم من محاولة الزوجة الأولى اليائسة لثني والدها على السعي في ارتباط زوجها بأخرى ولكن جميع هذه المحاولات قد باءت بالفشل، في ظل إصرار الأب على أن ذلك التصرف جاء تأديباً لها، وللمحافظة عليها من أن تصبح يوماً امرأة مطلقة بسبب إهمالها لزوجها وبيتها وعدم احترام مواثيق الزواج.
 
شاركونا برأيكم..
هل تؤيدون الطريقة التي اختارها الأب لتأديب ابنته؟