تعرفوا على معاناة أسمن امرأة سعودية!

اسمن سيدة سعودية

اسمن سيدة سعودية

 زيادة الوزن المفرطة

زيادة الوزن المفرطة

 السيدة السعودية

السيدة السعودية

زادت نسبة الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة إلى أكثر من الضعف خلال السنوات الأخيرة، باختلاف الأسباب المؤدية إلى تلك السمنة وتبعاتها، فلا شك أن حمل هذا الوزن الثقيل سيرتبط بالعديد من المشاكل الجسدية والنفسية ويزيد من خطر التعرض للمشاكل الصحية المتعددة والخطيرة. 
 
وفي السعودية ظهرت حالة سيدة خمسينية سعودية تعاني من السمنة المفرطة حتى أصبح وزنها يتجاوز 300 كيلوغراماً، وبالتالي تعتبر هذه السيدة أسمن امرأة سعودية.
 
قصة السيدة السعودية
تعاني السيدة (ث. س. ع) وعمرها 51 عاماً من السمنة المفرطة منذ أن كانت في عمر العاشرة إثر خضوعها  لعملية شلل أطفال إذ بدأ منذ ذلك الحين وزنها يرتفع بشكل تصاعدي بعد إصابتها باضطرابات في هرمونات الجسم.  
 
وتسببت سمنتها المفرطة في شلل حركتها تماماً حتى باتت تعجز عن القيام بأدنى احتياجاتها اليومية مثل دخول الحمام والاغتسال، بالإضافة إلى امتناع العاملات عن مساعدتها عندما يزرن منزلها، كما تعجز عن الخروج من المنزل بسبب صعوبة إدخالها في السيارة. ولم يفقدها هذا الوزن القدرة على الحركة فحسب، بل منعها وزنها الزائد من النوم أيضاً إلا إن كانت في وضعية الجلوس.
 
أما في ما يخص وضعها الاجتماعي، فقد أوضحت السيدة السعودية لإحدى الصحف المحلية بأنها فقدت والديها قبل أعوام عدة وهي مطلقة، وتسكن في منزل إيجار، ولديها ابن عمره 13 عاماً، وابنة مطلَّقة ، وأشارت إلى أنها تعيش على المساعدات الاجتماعية بسبب عدم توافر دخل لها.