لا تخسر الا كيس.. حملة اطلقها السعوديون لماذا؟

من الصور المعروضه في الهاشتاق

من الصور المعروضه في الهاشتاق

 مع بداية فصل الشتاء وخروج الناس للبر تكثر النفايات

مع بداية فصل الشتاء وخروج الناس للبر تكثر النفايات

كورنيش المنطقة الشرقية

كورنيش المنطقة الشرقية

بعض الحدائق العامة في الأعياد تعاني من أهمال روادها

بعض الحدائق العامة في الأعياد تعاني من أهمال روادها

مع بداية فصل الشتاء يحرص الكثير من الخليجين عامة والسعوديين خاصة على التخييم في خارج المناطق السكنية "البر" بحثا عن الأجواء الجميلة ويبقون هناك لأيام وأحيانا لساعات متأخرة من اليوم أي لساعات الصباح الأولى، وذلك لممارسة الهوايات والنشاطات المصاحبة لمثل هذه الرحلات البرية المشوقة.
 
لذلك أطق مجموعة من المغردين وسم خاص يحمل اسم #لا_تخسر_إلا_كيس والذي يهدف إلى المحافظة على نظافة البر والمنتزهات البريه وتوعية رواد البر على أهمية نظافة البيئة، من خلال التغريدات التي يطرحها المشاركون في هذا الهاشتاق الخاص بهذا الشأن. 
 
وقال أسامة النهدي: "أنصح الجميع أن يبدأ باستخدام الأكياس المخصصة للنظافة من أول لحظة لك في المكان لتتفادى التنظيف في اخر الرحلة".
 
وقال عبدالعزيز العقيل:" لن تخسر حتى الكيس فقد كسبت أجر إماطة الأذى و ابتعد عن استخدام الأواني البلاستيكية واستبدلها بأواني مستديمة ستكسب صحتك ولن تخسر حتى الكيس". 
 
أما محمد اليوسفي فقال إن "بعضهم لامبالي وأناني! يأتي مكانا يسر الناظرين ويغادره مكدرا أنفس المحترمين! لماذا؟"، ناصحا الجميع بعدم بعثرة فضلاتهم لأنها تجذب الحشرات لمكانك وستتبعها العقارب لأنها تبحث عنها لتفترسها وهو ما يسبب خطرا جيديا على الجميع. 
 
وقال عبدالله القحطاني: "بعضهم يتفنن أحيانا في إلقاء مخلفاته ولا يجمعها والعذر أن هناك عمالة ستقوم بذل للأسف لاوعي ولا ثقافة ولاذوق لدى البعض". 
 
وإقترح  منصور الحربي "شراء مجموعة كبيرة من الأكياس لا تكلف إلا خمس ريالات وتركها في السيارة بشكل دائم منوها بأنها لا تأخذ حيزا بالسيارة، ولكنها تترك مكانا نظيفا لغيرك إن استفدت منها".