ألماني يسبح يوميا للذهاب إلى عمله

ألماني يسبح يوميا باتجاه عمله بدلا من ركوب الحافلة

ألماني يسبح يوميا باتجاه عمله بدلا من ركوب الحافلة

نيامين ديفيد توصل إلى هذه الفكرة بعد أن سئم ركوب الحافلات يوميا

نيامين ديفيد توصل إلى هذه الفكرة بعد أن سئم ركوب الحافلات يوميا

طريق بنيامين ديفيد سباحة يستغرق 12 دقيقة

طريق بنيامين ديفيد سباحة يستغرق 12 دقيقة

بنيامين إنه كان يذهب باستخدام الدراجة أو السيارة أو مترجلا

بنيامين إنه كان يذهب باستخدام الدراجة أو السيارة أو مترجلا

ألماني يسبح يوميا للذهاب إلى عمله

ألماني يسبح يوميا للذهاب إلى عمله

عمد الألماني بنيامين ديفيد إلى انتهاج طريقا أسرع إلى عمله من ركوب الحافلة أو الدراجة عبر شوارع مدينة ميونيخ المزدحمة، حيث قرر الذهاب سباحة وبشكل يومي إلى مقر عمله.

ألماني يسبح يوميا باتجاه عمله بدلا من ركوب الحافلة

بنيامين ديفيد توصل إلى هذه الفكرة بعد أن سئم ركوب الحافلات يوميا، حيث تستغرق رحلته الكثير من الوقت فيما يمكن اختصار زمن هذه الرحلة اليومية بالسباحة في نهر إيسار الذي استخدم على مدى عقود لتوصيل البضائع من ألمانيا إلى إيطاليا والنمسا والمجر، ويحمل بنيامين يوما حاسبه الشخصي وملابسه في حقيبة مضادة للماء على ظهره ثم يرتدي ملابس السباحة، ويبدأ رحلته اليومية في مياه النهر إلى  مقر عمله.

طريق بنيامين ديفيد سباحة يستغرق 12 دقيقة

ويقول بنيامين إنه كان يذهب باستخدام الدراجة أو السيارة أو مترجلا، وكان الأمر يتطلب المزيد من الوقت، أما حاليا وعندما يكون التيار قويا تستغرق الرحلة حوالي 12 دقيقة فقط، ويصف السباحة بانها أمر منعش على نحو رائع، كما أنها الطريقة الأسرع.

وغير معروف حتى الآن إذا ما كان بنيامين ديفيد سيواصل الذهاب سباحة إلى عمله في فصل الشتاء لأن مياه النهر تصبح باردة وتنخفض درجات الحرارة إلى نحو 4 درجات مئوية