مشاركة عائشة البلوشي في الاولمبياد خير دليل على مكانة الرياضة النسائية بالامارات

مشاركة عائشة البلوشي في الاولمبياد خير دليل على مكانة الرياضة النسائية بالامارات

مشاركة عائشة البلوشي في الاولمبياد خير دليل على مكانة الرياضة النسائية بالامارات

انضمت عائشة البلوشي رباعة المنتخب الوطني لرفع الاثقال في بعثة الرياضيين الموجودين في ريو دي جانيرو، اول من امس، وذلك لخوض منافسات دورة الالعاب الاولمبية الصيفية ما بين الفترة الخامس و21 من اغسطس الجاري.

اسماء بعثة الرياضيين

وبحسب ما نشرته "الامارات اليوم"، تعتبر البلوشي هي التاسعة في البعثة بعد يوسف ميرزا، وسيف بن فطيس وخالد الكعبي، والسباحة ندى البدواوي وزميلها يعقوب السعدي، وثلاثي الجودو فيكتور سكفورتوف، وسيرجيو طوما، وايفان رومارنكو، الموجود بالبرازيل، ليؤدي معسكره الاخير بمدينة ساوباولو قبل انطلاق المسابقات في الثامن من اغسطس الجاري، حيث كان في استقبالهم في مطار ريو مدير البعثة احمد الطيب. 

مكانة الرياضة النسائية في الامارات

اضحت البلوشي ان مشاركتها في الاولمبياد تعد خير دليل على المكانة العالية التي تحظى بها الرياضة النسائية في الامارات، ولتسليط الضوء على جهود الدولة على تمكين المراة الاماراتية في كافة المجالات، والرياضات ايضا في ظل رعاية ومتابعة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الاعلى لمؤسسة التنمية الاسرية رئيسة المجلس الاعلى للامومة والطفولة.

طموح وامال

كما كشفت البلوشي عن طموحها، وامالها التي تتمركز حول فكرة واحدة، وهي ان تظهر في افضل صورة لرفع الاثقال وللرياضة الاماراتية بصفة عامة لتوجه رسالة قوية للجميع ان الامارات موجودة على خريطة الرياضة النسائية، وان اللاعبات الاماراتيات من امهر المشاركين في الرياضات النسائية.

فخر وسعادة

وقد عبرت البلوشي عن سعادتها، وفخرها لاختيار السباحة ندى البدواوي لرفع علم الدولة في طابور الافتتاح وحمله بين وفود كل الدول المشاركة، لان ذلك يعد خير دلالة على ان الامارات العربية المتحدة تحرص على تمكين المراة وتعزيز وجودها في كل المجالات، والمناسبات، متمنية زيادة عدد اللاعبات في في مختلف الرياضات النسائية بصفة عامة، ورياضة رفع الاثقال بصفة خاصة بدورة الالعاب الاولمبية القادمة بطوكيو عام 2020.