فتوى " عدم جواز الزوجة ضرب زوجها " تثير الجدل

هل على المراه ان تلتزم الصمت حين ضربها ؟

هل على المراه ان تلتزم الصمت حين ضربها ؟

فتوى لعدم جواز الزوجة ضرب زوجها تثير الجدل

فتوى لعدم جواز الزوجة ضرب زوجها تثير الجدل

كثيرة هي الفتاوى التي تثير الجدل في المواقع الاجتماعية  وذلك بسبب غرابتها، وقد تناقل مغردو تويتر اجدد فتوى في وسم خاص على تويتر باسم #زوجك_ضربك_حرام_تضربيه حيث تنوعت الآراء بين رافض ومستنكر لهذه الفتوى فيما رأى البعض الاخر ان الضرب اساسا لا يجوز أن يكون أسلوب تعامل بين الزوجين.

تفاصيل الفتوى المثيرة للجدل : 
اطلق الفتوى الشيخ عبدالله المنيع الذي اوضح ان ضرب الزوجة لزوجها لا يجوز حتى في حالة الدفاع عن النفس، قائلاً إن هذا خلق سيئ والخلق السيئ لا يجوز، على حد تعبيره. وأضاف أن الضرب لا يعد حلاً للإشكال، ولا بد من وجود تفاهم وتعايش ما بين الجميع . 

وقد تساءل مغردون: هل يجوز بالمقابل ان يضرب الرجل زوجته وتصمت ؟ وقالت الكاتبة سمر المقرن: "ردة فعل لا إرادية عند أي إنسان أن يرفع يده مدافعا عن نفسه.. حتى ردود الفعل حرام على المرأة؟! " وكانت ردود الفتيات جميعها معارضة لهذه الفتوى مطالبين المشايخ وضع فتاوى تمنع الرجل من اهانة وضرب المرأه عوضا عن هذه الفتاوى التي تضع المرأة في موقف ذليل.