اماراتية تبتكر لعبة الكترونية للتوعية بمخاطر سوسة النخيل

اماراتية تبتكر لعبة الكترونية للتوعية بمخاطر سوسة النخيل والقضاء عليها

اماراتية تبتكر لعبة الكترونية للتوعية بمخاطر سوسة النخيل والقضاء عليها

ابتكرت الاماراتية "فرح البستكي" لعبة الكترونية للتوعية باهمية النخيل، وترشيد استهلاك المياه في زراعتها ومحاربة سوسة النخيل تحمل اسم "Red Bug"، حيث جاءتها الفكرة بعد اصابة النخيل الموجود في منزلها، بسوسة النخيل.

فكرة اللعبة المبتكرة 

ووفقا لما نشرته الصحف المحلية، فقد عبرت البستكي عن سعادتها بالابتكار التي قدمته في محاولة لحماية شجرة النخيل التي تعتبر جزءا من حياة المواطن الاماراتي، والتي تزداد اهميتها لانها هي الشجرة التي اعتنى بها الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله وحافظ على زراعتها في الدولة.

كما اوضحت فرح فكرة اللعبة التي ابتكرتها والتي تدور فكرتها حول القيام بالاهتمام بالنخيل ومحاربة سوسة النخيل من خلال عشر مراحل تبدأ من تنظيف التربة وتجهيزها وبناء العريش والحفر ووضع السماد وزراعة النخلة وتسلق النخلة وقطف الرطب وسقاية النخلة وفق الحد المطلوب والمحافظة على المياه بمتابعة الانابيب والتخلص من السوس الاحمر فقط دون الاضرار بالحشرات النافعة.

الكشف عن الابتكار

وقد تم الكشف عن هذا الابتكار بمهرجان ليوا للرطب الذي اختتم مساء امس، وقد لاقت اللعبة اقبالا، ونجاحا كبيرا  من قبل الاهالي والاطفال الذين تزاحموا على تجربة لعبها عبر الاجهزة الذكية التي وفرها الجناح بحسب تصريحات السيدة ايمان سعيد صالح المشرفة على جناح المبادرة في مهرجان ليوا للرطب، والتي اشارت الى ان اللعبة متوفرة عبر المتاجر الالكترونية لنظامي الابل والاندرويد.