سعودي يتمكن من السفر إلى كوريا الشمالية

الزي التقليدي لشمال كوريا

الزي التقليدي لشمال كوريا

كوريا الشمالية

كوريا الشمالية

ابراهيم يعشق السفر للدول التي لايزورها الكثيرين

ابراهيم يعشق السفر للدول التي لايزورها الكثيرين

عشاق السفر والسياحة يعلمون مسبقا قوانين كوريا الشمالية الصارمة والتي تعتبر من اكثر الدول غموضا وعزلة ويعيش شعبها تحت تحكم حكومتها الشيوعية ذات الانظمة القاسية وهو ما جعل المهندس السعودي ابراهيم سرحان يرغب اكثر للسفر اليها ومحاولة استكشافها حتي استطاع فعليا زيارتها .

رحلة السرحان الى كوريا الشمالية !
تنقل ابراهيم السرحان بين العاصمة والساحل الشرقي و اهم المعالم والمدن الصناعية، خلال اجازة عيد الفطر لهذا العام 2016 ولم يتمكن السرحان من السفر الا بشروط مسبقة من قبل الدولة منها البقاء تحت مراقبة شخصين من موظفي الدولة طوال الرحلة ، و الخروج من الفندق والتجول برفقة الشخصين ، و عدم التقاط الصور الا في اماكن محددة يسمح بها المرافقان.

وقال السرحان انه خلال رحلته غاب تماما عن الانترنت ووسائل الاتصال الحديثة، فالشعب الكوري الشمالي نفسه يعيش في عزلة، لا يعرف عن الدنيا الا ما يراه عبر شاشة الاعلام الرسمي ، كما ان الدولة تخضع لانظمة واضحة وصريحة ليس من السهل مخالفتها.

ولم تكن هذه الرحلة الغريبة والجريئة الوحيدة للمهندس السعودي فقد سافر قبلها الى بلاد التبت وساو تومي وبرينسب، وبوليفيا ولابلاند وأوغندا.