لماذا يستعد مواطن سعودي لتسلق " افرست "؟

قمة جبل افرست

قمة جبل افرست

خالد الغامدي

خالد الغامدي

السعودي خالد صالح الغامدي

السعودي خالد صالح الغامدي

منحت " رؤية السعودية 2030 "  الكثير من الثقة للشباب، و اصبحت هي المحرك الاساس لهم نحو التغيير، و شكلت امامهم حافزاً للانطلاق نحو تحقيق مستقبل مشرق مملوء بالانجازات، و المساهمة في تقدم الوطن و تطوره، و انطلاقاً من ذلك، اختار مواطن سعودي التعبير عن ذلك بتسلقه لقمة جبل " افرست " .

سعودي يتسلق قمة جبل افرست
يخطط المواطن السعودي خالد صالح الغامدي، لرفع علم " رؤية السعودية 2030 " على قمة جبل افرست في سلسلة جبال الهملايا، و ذلك من خلال القيام برحلة شاقة و مغامرة شيقة.

و من المقرر ان يبدا الغامدي رحلته في الـ 24 من يوليو الجاري وحتى الـ 9 من اغسطس المقبل، و ذلك من قرية لوكلا الصغيرة، و من ثم السير نحو الاعلى كل يوم، و التوقف في القرى المرتفعة، حيث سيسير طوال 13يوماً على الاقدام باستخدام ملابس مخصصة و معدات و اجهزة تنفس خاصة بالارتفاعات الشاهقة. 

و حول هذه الرحلة اوضح الغامدي، ان صعود قمة افرست ليست رحلة سياحية، انها مغامرة و يجب ان يكون الاستعداد جيداً لها، مشيرا الى ان هناك الكثير من جثث المتسلقين ما زالت في المرتفعات شاهدة على التحديات التي واجهتهم، و فقدوا خلالها حياتهم، كما ان بعضهم قد يفقد اطرافه بتراً بسبب شدة البرودة، او يعودون عندما يفشلون في اتمام الصعود، الا انه يصر على خوض هذه المغامرة التي تمثل حلم طفولته و يتمنى ان يقوم بتحقيقه. 

ومن جانب اخر يهدف الغامدي من خلال هذه المغامرة الى الترويج و الدعم لمفهوم الطب الوقائي و الصحة البدنية و الذهنية و الرياضة، مبينا انه قد عانى منذ عام من الم في ركبته، و طلب منه الاطباء ممارسة الرياضة، و ان يجد لنفسه طريقاً نحو الرشاقة، و يحارب السُّمنة، و يقلع عن التدخين من اجل الحفاظ على صحته، ما مثل حافزا امامه لقرار السفر الى جبال الهملايا، و تحدي قمة افرست في رحلة اشبه ما تكون بالمغامرة.