جومانة ومحمد اصغر ضحايا الطائرة المنكوبة

جمانة بطيش أصغر ضحايا الطائرة المصرية

جمانة بطيش أصغر ضحايا الطائرة المصرية

الوالد فيصل بطيش

الوالد فيصل بطيش

الطفل محمد بطيش

الطفل محمد بطيش

لا زالت قصص واخبار طائرة مصر للطيران المنكوبة تتوالى، ومع ان الحادثة كلها مؤلمة للغاية، إلا ان بعض القصص اشد ايلاما ومنها الصور التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" لاصغر ضحايا الطائرة وهما جمانة بطيش وعمرها 4 اشهر فقط وشقيقها محمد الذي يبلغ من العمر عامين ونصف العام.

عطلة ابدية لاصغر ضحايا الطائرة المصرية

قصص الطائرات تستمر مع الطائرة الاردنية !!

اعادة تفتيش طائرة كويتية بسبب تهديدات مسافر

ما قصة الطبيب السعودي الذي نجا من حادث الطائرة المصرية؟
جمانة ومحمد يحملان الجنسية الجزائرية - الفرنسية، وكان والداهما ينويان قضاء عطلة على شواطئ البحر الاحمر في شرم الشيخ، لمدة اسبوعين لكن القدر كان يعد لهم مخططا اخر، من جانبها قالت شقيقة والد الطفلين فيصل بطيش إنه كان يعمل بكد بمدينة أنغرس جنوب فرنسا، ولم يحصل على اجازة منذ 3 سنوات ، وأمل بأن تزيح عطلته في شرم الشيخ اعباء العمل ويمنح عائلته الصغيرة اجواء من الفرحة والمتعة لكن عطلته كانت ابدية. 

الصندوق الاسود للطائرة المصرية


تجدر الإشارة إلى أن طائرة من طراز "إيرباص 320" تابعة لشركة مصر للطيران، اختفت عن شاشات الرادارات في اثناء قيامها برحلة من باريس إلى القاهرة، فجر الخميس 19 مايو وكان على متنها 66 شخصا جمانة ومحمد هما اصغرهم سنا، وقد اعلنت السلطات المصرية رسميا تحطمها فوق مياه البحر المتوسط ومصرع جميع من كان على متنها، ولا زالت فرق الانقاذ تعمل على انتشال حطام الطائرة وتبحث عن صندوقيها الاسودين لحل لغز تحطمها الغامض.