اقوى اسباب الشعور بالملل في الحياة الزوجية

اسباب الشعور بالملل في الحياة الزوجية

اسباب الشعور بالملل في الحياة الزوجية

يعد الملل من اقوى المنغصات التي تؤثر سلبا على  الحياة الزوجية، ومن اهم مسببات المشاكل التي تحدث بين الزوجين، لذلك على الازواج والزوجات ان ينتبهوا له جيدا، حتى لا يدمر ما بقي من العلاقة بينهما.

الاتحاد قوة

كثيرا ما تُقال هذه الجملة " في الاتحاد قوة"  في الازمات وفي الحروب، وهنا عندما نتحدث عن الملل فاننا نعني قيام حرب عليه للقضاء عليه من جذوره، والاتحاد قوة لانه لابد من تضافر الزوجين معا حتى يفوزا بالحرب ضده.

فلا يمكن ابدا ان يتم اصلاح ما افسده الملل في الحياة الزوجية دون اهتمام من الزوجين، ودون رغبة كل منهما في القضاء عليه اولا حتى يضمنوا سلامة الحياة الزوجية مرة اخرى.

معرفة الاسباب

حتى يتم التوصل الى حلول يجب معرفة الاسباب اولا، فما هي اقوى اسباب الشعور بالملل في الحياة الزوجية؟

اقوى اسباب الشعور بالملل في الحياة الزوجية

عدم التغيير

تمل النفس البشرية من التكرار، ومن عدم التجديد، كذلك الحال في الحياة الزوجية،، فالحياة الزوجية تحتاج الى تغيير دائم، فالجو المتجدد، والحوارات المتجددة المفيدة، وحتى اللوك الجديد كلها امور تحارب الملل، حتى ان التغير في التعبير مطلوب ايضا لتحقيق افضل النتائج.

الاهمال

عندما يحدث الاهمال، يحدث الملل، فلا جديد، لان الاهتمام هو اساس كل جديد، كما ان الاهتمام يقوي الحب، ويحافظ عليه وبوجود الحب تضعف كفة الملل، فالحب يعني الحفاظ على الاحباء، وبذلك المجهود الكافي.

عدم الوعي

يعد عدم الوعي من الامور التي تسرع من تسرب الملل الى الحياة الزوجية، فعدم علم الزوج او الزوجة بمخاطر الملل، وبالامور التي تمكنه من الحياة الزوجية يؤدي الى تمكن الملل من الحياة الزوجية وبدأ كل طرف في الهروب من شريك حياته بشكل او بآخر، والنتيجة واحدة هي فشل الحياة الزوجية.

المثالية 

تعتبر مثالية احد الاطراف مشكلة كبيرة تبعث على الملل، فالزوج المثالي على سبيل المثال يتوقع عدم خطأ الزوجة، او عدم وجود عيوب بها، وهو امر غير وارد على الاطلاق في العالم الواقعي، لانه لا يوجد انسان بلا عيوب، ومن هنا يمل الزوج من الزوجة، ويبدأ في البعد عنها وتبدأ هي في التشاؤم من الوضع الحالي لحياتهما معا، فتفشل العلاقة ويموت الحب.

وهنا يجب التنويه الى امر هام، وهو ان الله قد خلق الرجل والمراة ليكملا بعضهما البعض، لذلك فبحث الرجل عن امراة كاملة، والمراة عن رجل كامل امر اشبه بالخيال، ومرفوض لانه لا يوجد رجل كامل، او امراة كاملة.