عادة سيئة تدمر الصحة يقوم بها الازواج في رمضان

عادة سيئة تدمر الصحة يقوم بها الازواج في رمضان

عادة سيئة تدمر الصحة يقوم بها الازواج في رمضان

يلجأ بعض الازواج في رمضان الى ممارسة العلاقة الحمية بعد رفع اذان المغرب، وهو امر خاطئ يضر بالصحة وينذر بعوارض صحية قد لا يحمد عقباها ابدا، وليس ذلك فحسب بل انه غير مستحب دينيا، لما لذلك من اضرار سلبية خطيرة على الصحة.

ارهاق الجسم وتدمير صحته

اكد المختصون ان هذا الفعل يعد من اسوأ عادات بعض الصائمين على الاطلاق، بسبب تاثيره القوي والمدمر للجسم، لان الجسم يكون في حال ضعف، ويحتاج الى الطعام والشراب ليتم امداده بالطاقة التي تمكنه من استئناف حياته بشكل مرضٍ، مؤكدين فشل العلاقة في هذه الحالة.

العلاقة الحميمة بعد وجبة الافطار

كما حذر المختصون من ممارسة العلاقة الحميمة بعد وجبة الافطار ايضا، وذلك لميل الجسد للخمول والاسترخاء بعد الافطار. 

افضل وقت لاقامة العلاقة الحميمة

اكد المختصون في هذا المجال ان افضل وقت لممارسة العلاقة الحميمة هو الوقت الذي يلي صلاة التروايح، وذلك لعدة اسباب نذكر منها ما يلي:

•استعادة الجسم لطاقته ونشاطه.

•تحسن عمل الدورة الدموية، نتيجة انتهاء الجهاز الهضمي من هضم وجبة الافطار، الامر الذي يسهل من عملية ضخ الدم في العضلات والاعصاب، ما يمكن الزوجين من اقامة علاقة حميمة ناجحة ومرضية.

•ايضا لصفاء الذهن، وراحة البال، والطمانينة، فلا مجال لشرود الذهن اثناء العلاقة نتيجة الشعور بالذنب، ووخز الضمير لتفضيل تعجيل العلاقة الحميمة على نوافل، وعبادات، وروحانيات رمضان.

ومن هنا يجب على الازواج عدم ممارسة العلاقة الحميمة بعد اذان المغرب، او حتى بعد الافطار مباشرة، وانتظارهم لحين الانتهاء من صلاة التراويح.