امثال شعبية قيلت في الزواج والحب فهل وجدها المتزوجين حقيقة

امثال شعبية قيلت في الزواج والحب فهل وجدها المتزوجين حقيقة

امثال شعبية قيلت في الزواج والحب فهل وجدها المتزوجين حقيقة

يزخر تراثنا الشرقي بالعديد، والعديد من الامثال الشعبية، التي لم تجد موقف او موضوع، او سلوك ما الا وعبرت عنه، فما اكثر الامثال الشعبية التي قيلت عن الحب والزواج، في مختلف المواقف الحياتية التي نمر بها، ولكن هل ترقى هذه الامثال الى الحقيقة؟

هناك امثال شعبية تصف حالة معينة لموقف معين والتجربة هي المؤكد الوحيد لهذه الامثال، اذ توجد امثال شعبية قد يسخر بها البعض في البداية، ثم ياتون بها هم ايضا، بعد ان يخوضوا التجربة ويتاكدوا بانفسهم من صحة ما قيل في هذه المواقف من امثال شعبية.

امثال شعبية قيلت في الحب و الزواج

طرحت امثال شعبية كثيرة عن الحب، و الغرام، و الزواج منها ما صُدق، ومنها ما كُذب، الان سنذكر امثال شعبية شهيرة لها صدى كبير بين الناس، كما سنذكر ايضا راي الازواج، والزوجات عن صحة ما طرح من امثال شعبية.

( مراية الحب عامية )

كثيرا ما نسمع هذه المثل الشعبي عندما يبدي الاخرين رايهم في شخص اخر قد تعلقت قلوبنا به، وفي هذا الممثل رسالة صريحة بان من يحب لا يرى عيوب من احبه.

فبعد الزواج، ومع العشرة، وظهور الجوانب التي حرصا الطرفان على اخفائها، ستظهر الطباع الاخرى وهو امرا طبيعيا، فظهورها لا يعني ان الحب قد مات، ولكن الحب قبل الزواج يكون مختلفا لانه يتسم باللهفة، وتزداد حرارته التي قد تعمينا عن عيوب كثيرة، قد نتغاضى عنها بارادتنا لان القلب قال كلمته وانتهى الامر، وهو ما يتفق عليه جميع الزوجات والازواج الذين اكدوا صحة هذا المثل بعد ان رأوه حقيقة.

( ضرب الحبيب زي اكل الزبيب )

توجد امثال شعبية كثيرة تناولت هذه القضية، قضية ضرب الحبيب، وهذا المثل تعترض عليه الزوجات، مؤكدات ان لا اساس له من الصحة، لان الضرب اسلوب مهين لا تقبله اي امراة لديها كرامة، وعزة نفس، كما ان بعض الزوجات صرحن بعدم صحة امثال شعبية كهذه، لان هذا السلوك يسبب كره المراة لزوجها، وخصوصا مع التكرار، لان الزوجة بوجه خاص، والمراة بوجه عام لا تنسى ما بدر من الرجل من سلوكيات سيئة، ومهينة اثناء الشجار، وبالتالي فلا يمكن ان يُشبه هذا السلوك بطعم الذبيب اللذيذ.

( يا بخت من وفق راسين في الحلال )

يحث هذا المثل على مساعدة الغير في الزواج، من خلال ايجاد توفيق رجل وامراة  على الزواج، الذي احله الله تعالى، وهذا الامر وان كان يغلبه الخير، الا ان بعض المتزوجين قد يرونه شرا، فقد يكون الزوج او الزوجة التي تم التوفيق بينهما به عيوب كثيرة، وخطيرة، وهنا سيتذكران من اوقع بهما في هذا الفخ الاليم، ولهذا السبب امتنع كثير من الناس عن التدخل في مثل هذه الامور، حتى لا يكون سببا في خيرا لاحد، او شرا لاحد.

( من كثر خطابها بارت )

كثيرا ما يقال هذا المثل على الفتاة التي تقدم لخطبتها اكثر من رجل، وهنا يلقى على مسامعها امثال شعبية كثيرة لتخويفها من ان يفوتها قطار الزواج، ويعد هذا المثل من اقوى الامثال الشعبية التي طرحت في هذا الصدد.

هل هذا المثل صحيح؟

للصدفة دور كبير في تسليم البعض بهذا المثل، فقد يحدث وان لا تستقر الفتاة على الزواج من رجل ما، ثم تاتي فترة انقطاع الرجال عنها، فهو امر وارد، ولكن قد يحدث ايضا ان ترفض الفتاة الزواج من رجال كثيرين، الى ان توافق على من رضيت به زوجا لها.  

(اللي جوزها يقولها يا عورة يلعبوا بيها الكورة، واللي جوزها يقولها يا هانم يُقفلها على السلالم )

توجد امثال شعبية كثيرة تجمع بين الجدية والمرح، ويتخللها الحس الفكاهي، مثل هذا المثل الذي تناول قضية هامة، و خطيرة، الا وهي احترام الزوج لزوجته وحفظ كرامتها، ففيه اشارة الى الزوج بانه اذا احسن الى زوجته واحترمها امام الجميع، واعلى من قدرها، وحفظ لها كرمتها، ولم يقف مكتوف الايدي تجاه اي موقف تعرضت له مع اي شخص كان، احترمها الجميع وقدرها، والعكس صحيح.

ومن هنا فان جميع الزوجات بلا استثناء يتفقن على صحة هذه المثل من خلال تجربتهن، وخبرتهن بالحياة الزوجية.

( حطى جوزك فوق السطوح ان كان فيه خير ما يروح )

وجدت امثال شعبية كثيرة وجهت للمراة التي تغار على زوجها بجنون، وتراقبه، وتحيطه بعنايتها الشديدة، ومن هذه الامثال هذا المثل خفيف الظل، وفيه رسالة لكل زوجة تُضيق الخناق على زوجها بان تهدأ لان هذا الافعال لن تكون هي الضامن بقاء زوجها لها وحدها، ولحمايتها من الوقوع تحت تاثير امراة اخرى، فجاء هذا المثل ليقول لهذه الزوجة ان الخير الموجود في قلب زوجك، واصالته، واخلاصه، هم الضامن الوحيد لك، ومن هنا جاء لها الامر بتركه حرا طليقا،  فان كان فيه خيرا حفظها، واخلص لها، وان كان به شرا خان عشرتها، وغدر بها.

وقد عبرت بعض النساء المتزوجات عن تاييدها لهذا المثل، موضحات ان الضغط على الازواج، وتضييق الخناق عليهم سيجعلهم يشعرون بانهم مقيدون وهو اسوأ ما يمكن ان يشعر به الرجل، وسيكون لافعالها نتيجة عكسية، وسلبية، ناصحات اياها بان لا تفعل.

( الجواز اوله تدليل، واخره تذليل )

ايدت النساء المتزوجات على هذا المثل، من خلال خبراتهم بالحياة الزوجية، فلا يمكن ان تتساوى ايام الدلال والتدليل في شهر العسل مع الايام الاخرى التي تستيقظ فيها المراة من حلمها الوردي الجميل، الرومانسي على مسؤولية ضخمة، وخصوصا بعد انجاب الاطفال، فلا وجود للراحة.

( يا مأمنة للرجال يأمنة للميه في الغربال)

من اقوي الامثال الشعبية التي ايدتها النساء، من خلال خبرتهن بالرجال، وليس المقصود هنا الاساءة الي الرجال، ولكن المعنى مفهموم وواضح لهم جميعا، والسبب في ذلك ارتباط الغدر، و الخيانة بكثير من الرجال.

واخيرا وليس اخرا فلا زال هناك المزيد والمزيد من الامثال الشعبية التي وصفت مواقف، و سلوكيات، و احداث الحياة بدقة كبيرة، يسعدنا ان تشاركونا بعض منها مع ابداء الراي في صحتها.