هل النساء أعقل من الرجال ؟

الاختلاف الحقيقي هو في طريقة عمل الدماغ لدى كل طرف

الاختلاف الحقيقي هو في طريقة عمل الدماغ لدى كل طرف

المرأة أذكي عاطفيا من الرجل

المرأة أذكي عاطفيا من الرجل

يعد موضوع اختلاف شخصية الرجل والمرأة من أكثر الأمور جدلا في الدراسات الاجتماعية كان آخرها دراسة أجراها علماء من جامعة كاليفورنيا الأمريكية إلى أن النساء يستخدمن الدماغ بشكل أكثر فعالية من الرجال، على نقيض ما ظل الذكور يتباهون به في العقود الماضية.
 
النتائج التي أظهرتها الدراسة :
أظهرت النتائج أن النساء نجحن في حل المسائل بشكل أسرع من الرجال وبإنفاق طاقة دماغية أقل، وحدد الباحثون طبيعة الصلة بين عمل الدماغ والهوية الجنسية للإنسان، فقد شارك فيها 45 رجلا و59 امرأة وضعت أمامهم نفس المهمات.
 
وعلينا أن نعلم أن سبب كثير من الخلافات بين الرجل والمرأة هو الاختلاف في طريقة عمل الدماغ لدى كل طرف، وعدم وعي كل منهما ومراعاته لهذه الفروق أو الجهل بها في حين آخر . 

كيف يعمل دماغ الرجل والمرأة :
كل جزء من أجزاء الدماغ لدى الرجل هو المسؤول عن بعض الأمور فعلى سبيل المثال الجزء الأيمن لدى الرجل هو المسؤول عن الأمور المرئية كالأعمال والرياضة وغيرها بينما الجزء الأيسر مسؤول عن الاحاسيس والمشاعر والتعبير عنها.لتبين الأبحاث ان الجزء الأيمن من الدماغ لدى الأطفال الذكور ينمو بسرعة على عكس الاناث وهذا ما يفسر تفوق الرجال في الرياضة وتفوق الفتيات في المهارات اللغوية ، وعلى عكس الرجل فإن دماغ المرأة يعمل ككتلة واحدة فهو لا يعمل بنظام التخصص فيمكن عند تلف احد الجزئين من الدماغ أن يعوضه الفص الأخر.

فدماغ الرجل عبارة عن صناديق كل صندوق مخصص لمجال ونشاط معين فالعمل لديه صندوق معين و العائلة والاولاد، الأصدقاء وغيرها فإذا اراد الرجل العمل بنشاط معين فتح الصندوق الخاص به وبالتالي فلا يمكنه أن يركز على نشاط أخر خارج الغرفة حتى وإن حاول ذلك فإنه يصعب عليه أن يقوم بأكثر من نشاط واحد في وقت واحد بنجاح.

اما المرأة فيمكنها ذلك لأن عمل دماغها لا يعتمد على هذا النظام فدماغ المرأة هو مجموعة من النقاط المتصلة ببعضها البعض على شكل شبكة وهذا ما يفسر قدرتها على القيام بأكثر من نشاط واحد في نفس الوقت بسهولة ويسر وهذا ما يعتبر امرا صعبا بالنسبة للرجل حيث أنه يحتاج إلى فترة من الوقت .

و من مميزات دماغ المرأه أنه أكبر من الناحية العاطفية و الذي يسمى بالجهاز الحافي وهو الجهاز المسؤول عن العواطف ، ليجعلها تتميز بقوة ملاحظتها للتغيرات العاطفية ويمكنها فهمها سهولة عن طريق نبرة الحديث أو حركات الجسم أو حتى الإحساس