لهذه الاسباب لا يحق للزوج السؤال عن ماضي زوجته

البحث عن الماضي يقتل المستقبل

البحث عن الماضي يقتل المستقبل

حدثيني عن ماضيك؟ .. هذا هو السؤال الذي يطرحه كثير من الرجال على زوجاتهم بعد الزواج.


والسؤال الآن .. هل يحق للرجل ان يسأل المرأة التي سيتزوجها عن ماضيها وعن أفعالها قبل الزواج؟
المنطق يقول ان لا حق له على الإطلاق فالمرأة مسؤولة عن صيانة شرف الرجل وعرضه منذ أن اقترنت به، وحملت اسمه، وللرجل الحق وكل الحق في محاسبتها عن كل خطأ ارتكبته في ظل استمرارية الحياة الزوجية وهو أمر مفروغ منه.


وعلماء الدين ايضا قد نصحوا الرجل بعدم البحث والسؤال عن ماضي الزوجة لانه لن يفيد، بل سيسبب المزيد من المشاكل، وعلى كل من لم يقتنع بذلك أن يلجأ بنفسه إليهم للتأكد.


لماذا على الرجل ان لا يسأل عن ماضي الزوجة؟
الرجل الحكيم هو الرجل الذي يدرس اخلاق امراته قبل الزواج، وان يحكم عليها من خلال عشرتها معه، وليس من خلال بحثه عن الماضي اي كان بحلوه ومره بسعادته والمه وذلك لما يلي:

البحث عن الماضي يقتل المستقبل
انت الآن عزيزي الرجل على مقربة من الزواج وتكوين بيت واسرة، فلماذا تشغل فكرك وبالك بالماضي متناسيا حاضرك ومتجاهلا لمستقبلك؟. 


على الرجل ان يعلم ان بحثه عن ماضي زوجته لا يجلب الا الهدم والتعاسة، فماذا سيستفيد لو علم بأنها احبت من قبل ومالت مشاعرها لشخص آخر؟ لن يستفيد شيئا الا ان سيظل ذاكرا انه لم يكن الرجل الاول التي مالت له زوجته.


خلق الشك
ان معرفة الماضي تثير الشك وتقتل الثقة، فتظل الوساوس والظنون هي الرفيق الدائم للزوج، ما يجعله يرى زوجته في ثوب غير ثوبها وقد يعتدي عليها ظالما اياها وهي نعم الزوجة المخلصة لزوجها ولنفسها ولحياتها واسرتها ككل.

 

إنتحار الأمان
فلا أمان بعد اليوم اذا علم الزوج بماضي الزوجة، وسيترتب على ذلك سوء معاملة الزوج لزوجته، كما انه سيقيد حريتها ولربما قتل حريتها، فضلا عن التوتر الدائم الذي سيحول حياته الى جحيم.

 

اهدار عزيمة الزوجة
عندما يلح الزوج في معرفة ماضي الزوجة، ويستمر في سوء معاملته لها ستشعر الزوجة بفقد رغبتها في الاستمرار معه، فقد قُتلت عزيمتها في الاستمرار في الحياة الزوجية وانتحرت امانيها بان تكون زوجة سعيدة لرجل حكيم يفهم احتياجاتها ويعي جيدا اننا جميعا بشر لدينا قلوب تشعر.

والآن اليك عزيزي الرجل نصيحة هامة لك

لا تبحث عن الماضي وان كانت الظنون تحوم حول هذه المرأة فلا تتزوجها لانك ستظلم نفسك بالزواج منها وستعتدي على حقوقها وستحول حياتها جحيم، والمرأة بالزواج تريد الاستمرار والتفاني في الاهتمام برجلها والشعور بالامان والاستقرار، وانت ستقتل كل ذلك بداخلها لو انك تزوجت بها وان تظن فيها ظن السوء وخصوصا ان لم تخبرك بماضيها.


والآن عزيزتي المرأة متى تصارحين الرجل بماضيك؟
على كل امرأة تبحث عن الحب والاستقرار في الحياة ان تعلم ان هناك امور لا يجب ان تخفيها على الرجل الذي ستتزوج منه لانها لا تامن احداث الزمن وما الذي سيحدث لاحقا، وهذه الامور هي كل امر من الممكن ان يؤثر وبقوة على علاقتها بالرجل في ما بعد، وعليها ان تستشير خبراء العلاقات الانسانية لمعرفة اثر ذلك على الحياة الزوجية.