للباحثين عن عمل.. 5 عبارات تُضيع وظيفة احلامكم فاحذروها

5 عبارات تُضيع وظيفة احلامكم فاحذروها

5 عبارات تُضيع وظيفة احلامكم فاحذروها

في رحلة البحث عن عمل، على الباحث عن فرصة عمل ان يحذر الوقوع في الاخطاء التي قد تضيع سعيه هباء في الهواء دون ادنى فائدة تعود عليه، حتى تزيد فرصة قبوله في الوظيفة المتقدم لها.

فقد تختلف سلوكيات، واعتقادات، واساليب، الباحث عن عمل وفقا لطبيعته والبيئة التي نشأ فيها، فقد يسلك بعظهم طرق ملتوية للحصول على الوظيفة، كالاعتماد على الكذب والنفاق، في حين يلجأ البعض الى استخدام اسلوب الكلام والعبارات في التودد او طمعا في الفوز بالوظيفة.

عبارات تحرمك من وظيفة احلامك


حتى لا تكون نهاية سيرتك الذاتية سلة المهملات احذر العبارات التالية التي قدمها موقع روسيا اليوم لكل متقدم لطلب وظيفة.

العبارات التي بها كلمات منمقة مثل "صاحب الفخامة"، او "الموقر"


يفضل ان يبدأ الباحث عن عمل باسم صاحب العمل، ومنصبه بدلا من استخدام الالفاظ المنمقة التي بها كثير من المبالغة، ليصل الى صاحب العمل انك جاد في الحصول عن العمل، وذلك بحسب ما اشارت اليه ماري ايلين سليتر التي تعمل حاليا كخبيرة في مجال تطوير التسلسل الوظيفي في مؤسسة  Monster.

العبارات الطويلة المملة


على المتقدم للوظيفة ان يبدأ بالتفاصيل القوية التي تبين مهاراته وقدراته العملية بدلا من ضياع الوقت في العبارات الطويلة المملة. 

عبارات التوقع التي تدل على الغرور


اشارت الخبيرة سليتر الى انه من الغباء ان يلمح الباحث عن عمل انه افضل مرشح لهذه الوظيفة. 

عبارات الثناء وشكر الذات " انا لاعب فعال ضمن الفريق"


من المفضل ان يذكر الباحث عن عمل كافة انجازاته التي قام بها، بدل من عبارات الثناء وشكر الذات التي ستضر ولن تفيد.

عبارات تحمل كذبا ونفاقا مثل ادعاء الباحث عن عمل حب المكان والوظيفة


فهو امر غير منطقى على الاطلاق، ومكشوف لصاحب العمل، فعلى الباحث عن عمل ان يقع في هذا الفخ العميق، فالكذب غير مبرر على الاطلاق.