كيف أصبحت السيارات المتحركة "الشاحنات" مشاريع رابحة للشباب السعودي؟

 منتجات فروزن

منتجات فروزن

من منتجات فروزن المختلفة

من منتجات فروزن المختلفة

فروزن بوكس من أفكار المشروع

فروزن بوكس من أفكار المشروع

 الشاحنات المتحركة من مشاريع الشباب الجديدة

الشاحنات المتحركة من مشاريع الشباب الجديدة

يحمل الكثير من الشباب أفكارهم وطموحاتهم الخاصة والأذكياء فقط وأصحاب الهمم هم من ينفذون أفكارهم بطريقة جديدة ومبتكرة تتوافق مع سوق العمل وتطور الحياة وهذا ما فعله مجموعة من الشباب السعوديين الذين أبتكروا أفكار جديدة لبيع ما هو تقليدي، وهي تخصيص الشاحنات المتحركة للبيع داخل البيوت والإستراحات بطريقة مبدعة وذكية ومن هذه المشاريع هي:
 
 frozen car
وصاحبها هو الشاب عبدالواحد عبدالعزيز الدويش الذي طور فكرة الايس كريم لسيارة أنيقة يمكن طلبها في المنازل والإستراحات خلال الحفلات والمناسبات أو لتوصيل منتجاته الخاصة للمنازل بنكهاته المتنوعة والتي بلغت 8 انواعا مختلفة مزينة بالفواكه والشوكلاته.
كانت بدايات عبدالواحد بسيطة كأي سيارة تبيع هذه المأكولات ليحولها بعد الأرباح إلى عمل ثابت وتصميم خاص به للايس كريم والان يملك عبدالواحد 3 سيارات خاصة بمشروعه.
 
 
والآخر هو "زينو بيتزا" : 
 
وصاحبها الشاب علي صالح الخضير المتخرج من جامعة اليمامة قسم إدارة الأعمال والتسويق، ولأن طموح صالح لم يقتصر على الوظيفة فقد تركه ليبتكر مشروعه الخاص في صناعة "البيتزا" من فوق شاحنة بمدينة الرياض.
كما ساعدته خبرته في سوق العمل ودراسته للتسويق وإدارة الأعمال لاتخاذ قرار ترك العمل الثابت والتوجه للعمل الحر، منفذا مشروع شاحنة "زينو بيتزا" لتقديم منتجاته بطريقة عالية الجودة مع مراعاة معايير النظافة واللياقة.