بالصور : "حركة الجنين" بداية من الشهر الخامس إلي الشهر التاسع

حركة الجنين بداية من الشهر الخامس إلى الشهر التاسع

حركة الجنين بداية من الشهر الخامس إلى الشهر التاسع

لا شك أن "حركة الجنين" تعد مؤشراً هاماً ، و دلالةً قوية على سلامته ، فكلما شعرت الحامل بحركته أكثر كلما زاد الشعور بأن الجنين أكثر أماناً .

متابعة حركة الجنين

يؤكد جميع الأطباء ضرورة متابعة الحامل لحركة جنينها منذ الشعور بحركته لأول مرة مروراً بشهور الحمل الأخيرة ، و ذلك للتأكد من سلامته ، و الإنتباه لأي مشكلة قد يتعرض لها داخل الرحم ، و من ثم إستشارة الطبيب في الحال .

و في ما يلي معلومات هامة عن حركة الجنين بداية من الشهر الخامس إلى الشهر التاسع من الحمل:

الشهر الخامس

حركة الجنين في الشهر الخامس

في هذا الشهر تتضج ملامح الحمل أكثر، و تشعر الحامل به بسبب نمو الجنين و بدء حركته ، إذ يصبح طول الجنين 25.4 سم، و يصبح وزنه ما بين ربع ونصف كيلوجرام ، ما يمكنه من تحريك ذراعيه و رجليه بنشاط ، إضافة إلى مكانية سماع نبضات قلبه من قبل الطبيب المختص عند المتابعة .

و تحتاج هذه الفترة من الحمل إلى عناية جيدة من الحامل تبدأ بمتابعتها لحركة الجنين التي تكون بطيئة ومتفاوتة في هذا الشهر ، و تزداد بعد ذلك .

أما إذا انعدمت حركة الجنين نهائياً في هذا الشهر يجب إستشارة الطبيب على الفور للفحص و الإطمئنان على صحة الجنين .

الشهر السادس

حركة الجنين في الشهر السادس

في الشهر السادس من الحمل يزداد نمو الجنين ويزداد حجمه فهو الآن إنسان مصغر داخل الرحم ، لذلك تقل حركته ، و من المهم في هذا الشهر أن تعلم الحامل أن حركتها الزائدة خلال هذا الشهر قد تكون سبباً في بطء حركة الجنين ، و في بعض الحالات قد يكون السبب حدوث نقص في الأكسجين و الغذاء اللذين يصل إلى الجنين ، و الطبيب وحده هو من يحدد ذلك .

الشهر السابع

حركة الجنين في الشهر السابع

في هذا الشهر يصل وزن الجنين إلى نحو 1.1 كيلوغراما بطول يبلغ نحو 43 سنتيمترًا ،  و تزداد حركته لتشعر بها الحامل باستمرار ، و ذلك نتيجة لتطور جهازه الحركي و زيادة قوة عضلاته .

و يعتبر حساب عدد حركات الجنين من أهم النصائح التي يجب على المرأة الإلتزام بها خلال هذه الفترة الحساسة من الحمل ، فإذا كان عدد حركات الجنين أقل من عشرة في خلال ساعتين متتاليتين ، وجب عليها استشارة الطبيب المتابع على الفور للتأكد من سلامته.

الشهر الثامن

حركة الجنين في الشهر الثامن

تجهل كثير من الحوامل أن حركة الجنين ستبدأ في النقصان تدريجيا بدءاً من هذا الشهر ، و أنه من الطبيعي أن يحدث ذلك بسبب كبر حجم الجنين ، و ضيق المكان ، و خصوصاً في وضعية الانقلاب برأسه نحو عنق الرحم إستعداداً لخروجه لأثناء الولادة .

نصائح هامة

يجب على الأم متابعة حركة جنينها جيداً و تسجيل عدد الحركات التي يجب أن يقوم بها خلال هذا الشهر ، و متابعة الطبيب أول بأول وإطلاعه على هذا الجدول ، و ذلك لوجود أسباب أخرى يجب الإلتفات إليها و الإهتمام بها  قد تكون سببا في بطء حركة الجنين نذكر منها ما يلي:

  • عدم إهتمام الحامل بالغذاء الصحي خلال فترة الحمل ، ما ينتج عنه سوء التغذية مسبباً نقص الأكسجين المتدفق إليه عبر الحبل السري.
  • نقص السائل الأمينوسي حول الجنين ( ماء الجنين ).
  • إنعقاد الحبل السري أو إرتفاع ضغط الدم عند الحامل بسبب السمنة و زيادة الوزن .
  • التدخين وشرب الكحول والمسكنات القوية والمهدئات النفسية.

و لسلامة الجنين يمكن للأم عمل جدول أسبوعي لتسجيل عدد حركات الجنين وعرضها على الطبيب في كل مرة متابعة في الأحوال العادية التي لا يوجد فيها قلق حول حركته ، للتأكد من سلامته.

الشهر التاسع

حركة الجنين في الشهر التاسع

حركة الجنين في الشهر التاسع