5 أشياء هامة يحتاجها الجنين من أمه وهو في الرحم

5  أشياء هامة يحتاجها الجنين من أمه وهو في الرحم

5 أشياء هامة يحتاجها الجنين من أمه وهو في الرحم

الجنين يشعر بحزن امه داخل الرحم

الجنين يشعر بحزن امه داخل الرحم

يحتاج الجنين إلى إلتزام أمه بالمتابعة الدورية مع الطبيب

يحتاج الجنين إلى إلتزام أمه بالمتابعة الدورية مع الطبيب

يحتاج الجنين إلى تواصل الأم معه ليشعر بالأمان داخل الرحم

يحتاج الجنين إلى تواصل الأم معه ليشعر بالأمان داخل الرحم

يحتاج الجنين إلى حب أمه و الإهتمام بكل ما ينفعه وتجنب كل ما يضره داخل الرحم

يحتاج الجنين إلى حب أمه و الإهتمام بكل ما ينفعه وتجنب كل ما يضره داخل الرحم

يحتاج الجنين إلى الإستعداد نفسياً ومعنوياً لإستقباله

يحتاج الجنين إلى الإستعداد نفسياً ومعنوياً لإستقباله

ما إن يحدث الحمل ويبدأ الجنين في التكوين إلا و تنشأ معه مسؤولية كبيرة على الأم ، ذلك لأنه قد أصبح جزء منها سيتأثر بكل أمر و فعل تقوم به ، لذلك عليها أن على كل إمرأة حامل أن تهتم جيداً بذلك لسلامة الجنين.

ماذا يحتاج الجنين من أمه ؟

توجد 5 أشياء يحتاجها الجنين من أمه وهو في الرحم، وهي :

الحب والإهتمام 

قد تستعجب الأمهات الحوامل من هذا الأمر، لأنه من الطبيعي أن تكون الأم محبة لجنينها و مهتمة به ، ولكن الأمر ليس كما تتخيله بعض الأمهات فحب الجنين والإهتمام به يدخل ضمن تحذيرات عديدة على الأم أن تنفذها بدقة إذا كانت تحب جنينها كالإهتمام بما تأكله و ما تشربه خلال فترة الحمل.

وهنا يجب أن نطرح سؤالاً هاما للغاية وهو هل تعتبر المرأة الحامل المُدخنة محبة لجنينها؟

بالطبع لا لأنها لم تخشى عليه من سلبيات مدمرة قد يلحقها الجنين به ، وهكذا سيكون الأمر بالنسبة لجميع الأمور التي يجب على الأم الإمتناع عنها لسلامة جنينها وللحفاظ على صحته داخل الرحم.

الإبتعاد عن الحزن 

بعد أن أصبح الجنين جزءاً هاما عليها أن تهتم بكل أمر مادياً كان أم معنوياً من شأنه أن يضر بصحة جنينها كالحزن مثلا ، لأن الجنين يشعر بحزن أمه داخل الرحم وليس ذلك فحسب ، فقد يسبب حزن الأم أثناء الحمل زيادة إحتمالات حدوث تشوهات خلقية للجنين.

وقد تناولت هذا الموضوع دراسات عديدة ، كان من بينها دراسة علمية أكدت على أن الجنين يشعر بحزن أمه داخل الرحم، ويتاثر نموه وتطوره به ، وقد أكد الباحثون على أن الضغوط العاطفية والنفسية الشديدة التي تتعرض لها المرأة خلال فترة الحمل وحتى قبلها من الممكن أن تسبب حدوث تشوهات مختلفة في الجنين.

التواصل 

على المرأة الحامل أن تحرص على التواصل مع جنينها ، ذلك لأن الجنين يتعرف عليها من خلال الأنشطة التي تقوم بها، فهو قادر على سماع كلامها وضحكاتها ويشاركها من تقوم به ، لذا يجب على الأم أن تتحدث إليه فهو قادر على سماعها بداية من الأسبوع السادس عشر من الحمل.

و قد يكون التواصل باللمس و بحركات معينة على البطن ، فالجنين يشعر بها بل ويبادلها للأم في كثير من الحالات كما اثبتت الدراسات حيث يقوم برد ما فعلته بحركات عشوائية يقوم بها داخل الرحم.

الإهتمام بالمتابعة الدورية مع الطبيب 

على المرأة الحامل أن تحرص على المتابعات الدورية مع طبيبها المختص ، إضافة إلى القيام بكافة الفحوصات التي يوصي بعملها الطبيب ، ومراعاة تنفيذ كل توصيات الطبيب بدقة ، وذلك حفاظا على صحتها وسلامتها وسلامة جنينها.

الإستعداد لإستقباله

وهنا يجب التأكيد على أمر هام جدا وهو ضرورة إستعداد الأم نفسياً ومعنوياً ومادياً لإستقبال الجنين ، و التفكير في تهيئة الجو العام له لينمو نمواً صحياً وسليماً.

إقرأ أيضاً

الجنين يشعر بحزن امه داخل الرحم والدليل...

للحامل .. هذه الاطعمة تصيب الجنين بالامراض فاحذريها

موت الجنين في رحم الام .. ما هي اسبابه ومخاطره

الجنين في رحم أمه .. متى يشعر بالأمان وما هو الأمر الذي يخيفه؟