للام : اصابات الرأس الخفيفة تضر طفلك فاحذريها 

اصابات الرأس الخفيفة تضر الطفل

اصابات الرأس الخفيفة تضر الطفل

تعتقد بعض الامهات ان اصابات الرأس الخطيرة هي فقط التي تلحق الضرر بالطفل، فقد جرت العادة على ذلك، ولكن اثبتت الدراسات ان اصابات الراس الخفيفة قد تلحق الضرر بالطفل مع التكرار، لذلك لا يمكن تجاهلها ابدا، بل يجب ان تهتم بها الامهات.

تحذير الخبراء


حذر فريق من الباحثين البريطانيين من تعرض الطفل لاصابات الرأس الخفيفة، وذلك لتاثيرها على الطفل على المدى البعيد، كما اثبت خبراء في جامعة (ووريك) البريطانية من خلال دراسة قاموا بها وجود تأثير للاصابات  الخفيفة برأس الطفل، وذلك بالاستعانة بالاباء، والامهات ولسؤالهم عن ما اذا كانوا لاحظوا اي سلوكيات على الطفل من بعد الاصابة حتى ولو بعد وقت طويل.

اضرار تعرض الطفل لاصابات الرأس الخفيفة


اثبتت الدراسة التي نشرتها دورية علم الاعصاب والامراض العقلية اصابات الرأس الخفيفة تسبب حدوث تغيير في عواطف وسلوك  الطفل، وعلى قدرته على تلقي التعليم، وكذلك على شخصيته. 

وقد اوضح الباحثون ان مايزيد الامر سوءً ان كثير من حالات صابات الرأس الخفيفة يهملها الاباء، والامهات، وبالتالي تضيع فرصة العلاج على الطفل.

عينة الدراسة والنتائج


اجريت الدراسة على اكثر من 500 طفل في الفئة العمرية ما بين 5 الى 15 عاما من الذين عانوا اصابات في الرأس على مدار ست سنوات، حيث طلب الباحثون من الاباء تسجيل التغيرات التي تطرأ على الطفل بعد اصابة الرأس ومتابعة الاطباء للحالة ، فكان من اهم النتائج التي توصل اليها الباحثون ان طفل من كل خمسة اطفال قد تعرضت شخصيته الى تغير كبير، ويعاني 34 % من الاطفال المصابين باصابة خفيفة في الرأس من مشكلات سلوكية وتعليمية، وصفها الاطباء بانها عجز معتدل.

وهنا اكد الاطباء والخبراء، على امر هام، وهو ضرورة اهتمام الاب والام بمتابعة حالة الطفل بعد اي اصابة بالراس، خفيفة كانت، او صعبة وخطيرة، فكلاهما له اضرار مختلفة، وبدرجات متفاوتة.