كيف تعلمين ان جنينك بخير وعلى ما يرام

كيف تعلمين ان جنينك بخير وعلى ما يرام

كيف تعلمين ان جنينك بخير وعلى ما يرام

تتخذ الام كافة الاحتياطات اللازمة للحفاظ على سلامة جنينها، كما تهتم بكل ما يصل اليه منها من خلال طعامها وشرابها، وكل ما تعتمد عليه في غذائها، ولكن هل يكفي كل ذلك للتاكد من سلامة الجنين داخل الرحم.

دلائل هامة تؤكد ان الجنين بخير
فيما يلي مجموعة من الدلائل الهامة التي تعتبر مؤشر جيد لسلامة الجنين، وهي:


• زيادة وزن الحامل بالمعدل الطبيعي شهريا، وعدم حدوث اختلالات فيه، يعد دلالة هامة تخبر الحامل ان الجنين بخير، ويتم التاكد من ذلك في كل زيارة للطبيب المختص لمتابعة الحمل.

• حركة جنينك تخبرك انه بخير، اذ تعتبر حركة الجنين مؤشّراً قويا على سلامة الجنين فهي تبدأ في الشهر الثاني وتشعر بها الام بقوة قبل الشهر الرابع او الخامس من الحمل، وهنا يجب على الام ان تعي جيدا ان حركة الجنين لا تكون واحدة في كل الحالات، فقد تزداد بعد تناول الطعام، وعند والمنبهات وعند الجلوس بوضعية غير مريحة، خصوصا اذا كان الجلوس لفترة طويلة، كما ان عليها ان تعلم ايضا انها ستزداد لتصل الى عشر حركات يوميا في بداية الشهر الثامن، وتقل تدريجيا  في الشهر التاسع، حيث كبر حجم الجنين، لذا يجب على الحامل ان تنتبه جيدا لحركة الجنين حتى يظل في مامن في رحم الام.

• استقرار مستوى ضغط الدم، اذ يبقى الجنين في مامن طالما بقى ضغط الدم في حالاته الطبيعية دون زيادة او نقصان، حيث يؤدي الاختلال في مستويات ضغط الدم الى مضاعفات خطيرة تضر بصحة الجنين.  

• استقرار مستويات سكر الدم لدى الحامل، يعد دليلا قويا ايضا على ان الجنين بخير لان ارتفاع سكر الدم او انخفاضه قد يعرض الام والجنين معا لخطر اكيد، وهنا يجب على الام ان تنتبه جيدا لاي تعب او ارهاق او زيادة في عدد مرات التبول بشكل مبالغ فيه، خصوصا اذا تزامن ذلك مع الاحساس المستمر بالعطش، ووجد لها تاريخ عائلي في الاصابة بالسكري، اذ يجب في هذه الحالة الذهاب فورا الى الطبيب لعمل الفحوصات اللازمة.