انتبهي .. 5 اعتقادات خاطئة قد تقتلي بها طفلك وانت لا تدرين

اعتقادات خاطئة تودي بحياة الطفل

اعتقادات خاطئة تودي بحياة الطفل

نوم المولود بمفرده قد يودي بحياته

نوم المولود بمفرده قد يودي بحياته

هل تعمل القهوة على تنبيه الطفل واسراع النطق لديه

هل تعمل القهوة على تنبيه الطفل واسراع النطق لديه

انخراط الطفل في التكنولوجيا الحديثة يدمره

انخراط الطفل في التكنولوجيا الحديثة يدمره

أضرار الوجبات السريعة للأطفال

أضرار الوجبات السريعة للأطفال

سمنة الطفل ليست دلالة على تمتعه بصحة جيدة

سمنة الطفل ليست دلالة على تمتعه بصحة جيدة

قد تكون الام في بعض الحالات سببا ودون ان تدري في تدمير صحة طفلها، بل وتعرضه للموت، وذلك بسبب بعض الاعتقادات الخاطئة التي تسلم الأم بصحتها.

ولتعم الفائدة على الجميع رأينا ان نذكر اهم هذه الاعتقادات التي قد تودي بحياة الطفل دون ان تربط الام بينها وبين ما حدث لطفلها.


اعتقادات خاطئة 
في ما يلي اهم هذه الاعتقادات التي قد تقتل اطفالنا دون ان ندري وهي:

سمنة الطفل تعبر عن تمتعه بصحة جيدة
وهو اعتقاد مدمر لا يقتصر فقط على الاجيال السابقة من الامهات، بل يوجد من اجيال اليوم من يؤمن بهذا الاعتقاد الخاطئ، وعليه نجد الام تهتم بطعام الطفل الدسم الذي سيعزز من صحته كما تعتقد، وذلك بمجرد ان يبدأ الطفل في تناول الطعام الصلب، ما يزيد وزن الطفل وتكوين الخلايا الدهنية.
وبحسب دراسة حديثة فقد تم التوصل إلى نتيجة هامة جدا وهي أن الخلايا الدهنية تتكون في المراحل الاولى من عمر الطفل، لذا على الام ان تحرص على ان يكون طعام الطفل خفيف وغير دسم قدر الامكان.

القهوة تساعد الأطفال على النطق في وقت مبكر
تقوم بعض الأمهات استنادا الى هذا الاعتقاد باعداد فنجان من القهوة لطفلها الصغير لان الام والجدة قد نصحاها بذلك، حتى تفيد في تنبيه الطفل وتسرع من نطقه وكلامه، ولكن الام قد تبالغ في ذلك، مسببةً حدوث مضاعفات لطفلها قد تودي بحياته وتكون هي السبب ودون ان تدري.

نوم الطفل بمفرده منذ الولادة
ظهرت مؤخراً مجموعة من الأمهات يرون ضرورة ان ينام الطفل ومنذ ايامه الاولى في غرفته الخاصة بعيداً عن امه وابيه، الامر الذي قد يجعل انقاذه من اي ضرر امراً صعبا، بل وبعيد المنال في كثير من الاحيان، فقد يصاب الطفل بمتلازمة الموت المفاجئ، او متلازمة وفاة المهد، التي تحدث بسبب الاختناق.

وقد تعلل الام ذلك برغبتها الملحة في تعويد طفلها على النوم بمفرده منذ ولادته، حتى لا يكون الامر صعبا عليه، ويعد هذا الاعتقاد خاطئ تماماً، حيث اكد الخبراء والمختصون على ضرورة نوم الطفل في نفس غرفة ابويه خاصة خلال الـ 6 أشهر الأولى، ليكون بمأمن وتحت نظر امه وابيه.

الوجبات السريعة بهجة الاطفال
تعتقد بعض الأمهات ان الوجبات السريعة تحقق بهجة الطفل وسعادته، وقد تتخدها الام مكافأة لطفلها بعد طاعته لها، ولحسن سلوكه، فيدمنها الطفل وتكون الام هي السبب في الحاق الأذى بطفلها مثل الاصابة بالسمنة والبدانة، وارتفاع احتمالات الاصابة بامراض القلب والشرايين، وارتفاع ضغط الدم، فضلا عن ضعف التحصيل الدراسي لل طفلك طفل بحسب ما اثبتته دراسات عديدة.

انخراط الطفل في عالم التكنولوجيا يعزز من مهاراته العقلية 
تعتقد بعض الامهات ان ترك الحرية لطفلها بالمكوث امام الكمبيوتر، واللعب على الاي باد، والموبايل، قد يزيد من مهاراته العقلية، ويرفع معدلات الذكاء لديه، وهو اعتقاد خاطئ ومميت، لأن انخراط الطفل في عالم التكنولوجيا سيؤثر سلباً على صحته بحسب دراسات عديدة طرحت في هذا الصدد، كإضطرابات النوم، ومشاكل في النظر، وتشنجات في العنق والفقرات، إضافة إلى ارتفاع احتمالات تعرض الطفل إلى نوبات من الصرع، التشتت الذهني وعدم التركيز، وكلها أمور مميتة قد تتسبب في الحاق الضرر بالطفل، وخصوصا مع زيادة الوقت المستغرف معها.

لذلك عزيزتي الام عليك الانتباه جيدا لما يضر وما ينفع حتى ينمو نمو سليما، خاليا من الامراض والمشاكل الصحية وحتى ينعم الأطفال بمستقبل آمن ودون امراض.